مشروبات غازية شهيرة تعيد استخدام مادة «اعتبرت مسرطنة»

ستعيد شركة بيبسيكو استخدام مادة اعتبرت مسرطنة في تصنيع مشروبها الشهير، بعد أكثر من عام من قرارها استبدال مادة أخرى بهذه المادة.

وقررت الشركة إدخال مادة الإسبرتام مجددًا إلى مشروباتها الغازية في الولايات المتحدة بعد الفشل التجاري لمحليات صناعية جديدة على، ما أفادت ناطقة باسم المجموعة وكالة الأنباء الفرنسية، الثلاثاء.

وكانت الشركة العملاقة للمشروبات غير الكحولية قررت في أبريل 2015 استبدال هذا المحلي الشهير بمادة السوكرالوز المسوقة تجاريًا تحت اسم كانديريل، بعدما اعتبرت دراسات أن الإسبرتام مسرطن. إلا أن المبيعات تأثرت اذ يستمر المستهلكون الأميركيون في تجنب المشروبات الغازية التي تستخدم محليات اصطناعية.

وتراجعت مبيعات مشروبات «بيبسي لايت» بنسبة 10.6% في الربع الأول من السنة فيما تراجعت مبيعات «كوكا لايت» من شركة «كوكا كولا» المنافسة لـ«بيبسي» بنسبة 5.7%.

وأوضحت الناطقة: «يريد المستهلكون أن تتوافر لهم خيارات فيما يتعلق بالمشروبات الغازية، لذا فإننا نثري مجموعة منتجاتنا من خلال طرح ثلاثة خيارات تناسب حاجاتهم وأذواقهم».

وستستمر «بيبسيكو» تاليًا ببيع مشروبات غازية تستخدم فيها السوكرالوز. واعتمدت كوكاكولا من جهتها محليات من مصادر طبيعية مثل نبتة ستيفيا المحلية جدًا لكنها بطعم السوس.

المزيد من بوابة الوسط