الين يصعد والأسترالي يتراجع بعد خفض الفائدة

ارتفع الين على نطاق واسع في أسواق يشوبها القلق، اليوم الثلاثاء، ليقفز إلى أعلى مستوياته في شهرين مقابل الدولار الأسترالي وذروته في 18 شهرًا أمام الدولار الأميركي بعد أن خفضت أستراليا أسعار الفائدة.

وهبطت العملة الأميركية إلى 105.65 ين، مسجلة أدنى مستوياتها منذ أكتوبر 2014 مع تجدد المخاوف من التضخم الضعيف والنمو العالمي البطيء، مما دفع المستثمرين صوب العملات منخفضة العائد ذات السيولة المرتفعة نسبيًّا التي تعتبر ملاذًا آمنًا، بحسب «رويترز».

وارتفع اليورو، منخفض العائد، أيضًا مقابل الدولار ليتجاوز 1.16 دولار للمرة الأولى منذ أغسطس 2015.

وانضم بنك الاحتياطي الأسترالي إلى سياسة التيسير النقدي التي يتبعها غيره من البنوك المركزية في الاقتصادات المتقدمة، حيث خفض سعر الفائدة 25 نقطة أساس إلى 1.75 % وسط تراجع التضخم.

وكانت السوق منقسمة في توقعاتها لخطوة البنك المركزي، مما يعني أن مستثمرين كثيرين باعوا الدولار الأسترالي بعد القرار.

وهوى الدولار الأسترالي 1.8 % مقابل الين إلى 80.02 ين وزاد 1.4 % أمام نظيره الأميركي ليسجل 0.7556 دولار أميركي.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط