الكويت: كل المؤشرات تدل على اتفاق مبدئي لتثبيت الإنتاج

قالت نوال الفزيع، محافظ الكويت في منظمة «أوبك»، الثلاثاء، إن كل المؤشرات تدل على أنه سيكون هناك اتفاق مبدئي على تثبيت الإنتاج في اجتماع الدوحة.

ودعت قطر أعضاء «أوبك» وكبار منتجي النفط خارج المنظمة، إلى الاجتماع في 17 أبريل الجاري، للاتفاق على تجميد الإمدادات في أعقاب اتفاق مبدئي في فبراير بين أعضاء «أوبك»، السعودية وقطر وفنزويلا، إضافة إلى روسيا، لإبقاء الإمدادات عند مستويات يناير الماضي.

وأضافت الفزيع في ندوة بوزارة النفط الكويتية، الثلاثاء، نقلتها «رويترز»: «إن سوق النفط ستتوازن في النصف الثاني من هذا العام ليتراوح سعر خام برنت بين 45 و60 دولارًا للبرميل من هذا التاريخ وحتى العام 2018».

وهبطت أسعار النفط للجلسة الثالثة على التوالي اليوم، مع تراجع الطلب على البنزين والشكوك المستمرة بشأن إمكانية توصل منتجي النفط الخام لاتفاق لتقليص تخمة المعروض.

ويقول محللون، إن أسعار الخام قد تهبط مجددًا قريبًا، إذ أن التخمة الناشئة في معروض البنزين ستؤدي لتفاقم فائض الإنتاج العالمي من الخام الذي يتجاوز الطلب بأكثر من مليون برميل يوميًّا.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط