سعر «برنت» والخام الأميركي يهبطان 7% خلال أسبوع

تراجع سعر خام برنت القياسي في العقود الآجلة عند التسوية 91 سنتا أو 1.8 % إلى 48.61 دولار للبرميل بعد أن سجل في وقت سابق من التعاملات 48.45 دولار أدنى مستوى له منذ أكثر من ستة أشهر.

وقالت وكالة «رويترز» أن خام القياس العالمي أنهى الأسبوع على خسارة نسبتها 7%، وتراجع بنسبة 23 % في الأسابيع الستة الماضية.

وانخفض سعر الخام الأمريكي (غرب تكساس الوسيط) عند التسوية 79 سنتًا أو 1.8 % إلى 43.87 دولار للبرميل بعد هبوطه أكثر من 1% يوم الخميس. وختم الخام الأمريكي الأسبوع أيضا منخفضا 7% وتراجع 26 % في الأسابيع الستة الماضية.

وهبطت العقود الآجلة للبنزين إلى أدنى مستويات لها في خمسة اشهر ونصف أمس الجمعة لتختتم  الأسبوع منخفضة 12 % أكبر تراجع أسبوعي لها في نحو ستة أعوام. وختمت عقود الديزل المنخفض المحتوى الكبريتي الأسبوع منخفضة قرابة 3% بعد أن لامست أدنى مستوياتها في ستة أعوام يوم الأربعاء الماضي.

إلى ذلك خفّض بنك «سوسيتيه جنرال» الفرنسي توقعاته لأسعار النفط في العامين 2015 و2016، متذرعًا بالآثار المجتمعة لمرونة إنتاج النفط الأميركي وقفزة في إنتاج منظمة «أوبك» وزيادة تدريجية في الصادرات المتوقعة من إيران العام المقبل.

ونقلت وكالة «رويترز» عن أن البنك خفّض توقعات لسعر خام برنت، وخام غرب تكساس الوسيط الأميركي في العام 2015 إلى 57.3 دولار و51.7 دولار للبرميل على الترتيب.

فيما خفّض البنك تنبوءاته لسعر خام برنت والخام الأميركي في العام 2016 بمقدار خمسة دولارات إلى 60 دولارًا، و55 دولارًا للبرميل.

وواصلت أسعار العقود الآجلة للنفط الخام انخفاضها بنهاية تعاملات الأسبوع الماضي، متجهة صوب تسجيل أطول موجة من التراجعات الأسبوعية منذ بداية العام، وذلك تحت ضغط من هبوط أسعار البنزين مع قرب انتهاء موسم الرحلات الصيفية.

المزيد من بوابة الوسط