بوتين يناقش أسعار النفط مع العبادي قبل اجتماع أوبك

قال الكرملين اليوم الإثنين إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سيستقبل رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي يوم الخميس لمناقشة سبل تدعيم العلاقات في قطاع الطاقة، وأسعار النفط.

وتدر مبيعات النفط والغاز نحو نصف عائدات الموازنة الروسية، بحسب «رويترز».

وهبط سعر النفط من مستوى 115 دولارًا للبرميل في يونيو 2014، ولكنه تعافى من مستوياته المتدنية في الآونة الأخيرة إلى نحو 66 دولارًا. واضطر ضعف الأسعار موسكو إلى السعي لتدعيم العلاقات مع منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) التي تشمل بين أعضائها العراق.

وقال الكرملين في بيان «أثناء الاجتماع القادم ستعطى الأولوية لتعزيز منظومة التعاون الثنائي في مجالات منها التجارة والاستثمار والطاقة».

وترفض روسيا حتى الآن خفض إنتاج النفط طواعيةً لدعم الأسعار، قائلةً إنها ستعجز عن استعادة مستويات الإنتاج سريعًا إذا تم خفضها وهو ما يرجع في الأساس إلى المناخ القاسي في البلاد.

وتقول السعودية وغيرها من أعضاء (أوبك) إنها لن تدرس خفض الإنتاج إلا إذا وافقت عليه دول من خارج المنظمة مثل روسيا.

وفي الأسبوع الماضي قال نائب وزير الطاقة الروسي كيريل مولودتسوف إن بلاده تجري مشاورات مع (أوبك) قبل اجتماع المنظمة في يونيو.

وذكرت مصادر من (أوبك) أن من المتوقع أن تبقي دول المنظمة في اجتماعها على مستويات الإنتاج الحالية، مع استمرار دول الخليج في التركيز على حماية حصتها في السوق، وفي ظل موجة الصعود الراهنة لأسعار الخام التي تضعف دعوات الأعضاء الآخرين إلى خفض إمدادات المعروض.