«الوطنية للنفط»: محتجون ليبيون يهددون بإغلاق حقل الوفاء

قال الناطق باسم المؤسسة الوطنية للنفط محمد الحراري ، اليوم الأربعاء، إن محتجين ليبيين هددوا بإغلاق حقل الوفاء للنفط والغاز في غرب البلاد، وهو ما من شأنه أن يوقف صادرات الغاز إلى إيطاليا.

وقال الحراري، إن المحتجين الذين ينتمون إلى قوة لحماية المنشآت النفطية، يطالبون بتوظيف 150 شخصًا جديدًا في حقل الفيل النفطي كي يسمحوا بإعادة تشغيله، بحسب «رويترز». ويدار الحقلان على يد المؤسسة الوطنية للنفط وشركة إيني الإيطالية.

وأضاف الحراري أن ليبيا أغلقت حقل غاز في شرق البلاد بسبب احتجاجات، وقد يتوقف الإنتاج من حقل ثان قريبًا، وأوضح أن حقلي «الإرادة» و«الساحل» ينتجان إجمالاً 150 مليون قدم مكعبة.

وذكر أن المحتجين أغلقوا مقر الشركة في ميناء البريقة للمطالبة بوظائف، مضيفًا «سبب هذه الاعتصامات هو رغبة المعتصمين في توظيف 2000 شخص بالرغم من أن المؤسسة قد قامت سابقًا بتوظيف 20 ألف شخص»، وكان الحراري قال في وقت سابق اليوم إن حقل الفيل النفطي في غرب البلاد لا يزال مغلقًا، بسبب إضراب حراس الأمن.

وتزامن ذلك مع إعلان مسؤولين بقطاع النفط أن ميناء السدرة لتصدير النفط وأكبر موانئ البلاد لا يزال مغلقًا، بسبب تدهور الأوضاع الأمنية، وكانت المؤسسة الوطنية للنفط أغلقت مرفأ السدرة وميناء رأس لانوف بسبب الاشتباكات في ديسمبر الماضي.