النفط يتخلى عن مكاسبه الصباحية

ارتفعت أسعار العقود الآجلة لخام برنت والنفط الأميركي، قبل أن تتخلى عن مكاسبهما المبكرة وتغيّر اتجاهها لتهبط فترة قصيرة في تعاملات متقلبة، اليوم الإثنين، بسبب استمرار تخمة إمدادات المعروض التي حدت من المكاسب وأقبل المتعاملون على البيع لجني الأرباح من مكاسب تحققت في وقت سابق.

وارتفعت أسعار العقود الآجلة، وفق «رويترز»، بداية التعامل بفعل المخاوف بسبب الفوضى في اليمن وتوقعات بأنه لا عودة سريعة إلى السوق للنفط الإيراني، حال تم التوصل إلى اتفاق بشأن البرنامج النووي لطهران وتباطؤ أنشطة الحفر في الولايات المتحدة.

وبحلول الساعة 1625 بتوقيت غرينتش ارتفع سعر عقد أقرب استحقاق لخام برنت 0.13 دولار إلى 58 دولارًا للبرميل بعدما تقلب في وقت سابق من التعاملات بين 57.46 دولار و 59.54 دولار.

وارتفع سعر العقود الآجلة للنفط الأميركي الخفيف «غرب تكساس الوسيط» 0.25 دولار ليسجل 51.89 دولار للبرميل. وفي وقت سابق من التعاملات قفز إلى 53.10 دولار، وهو أقل قليلاً من متوسطه المتحرك في 100 يوم 53.18 دولار.

وقالت شركة بيكر هيوز للخدمات النفطية، في تقرير لها الجمعة، إن عدد منصات الحفر عن النفط في الولايات المتحدة انخفض 42 الأسبوع الماضي إلى 760 منصة وهو أكبر انخفاض منذ شهر.

وأظهرت بيانات الجمارك أن صادرات الصين هبطت 15% في مارس، بينما تراجعت الواردات بأكبر معدل لها منذ الأزمة المالية العام 2009 وهو ما عزز المخاوف بشأن النمو في ثاني أكبر اقتصاد بالعالم.

المزيد من بوابة الوسط