لاغارد: المخاطر تتزايد على الاقتصاد العالمي من تقلبات العملات

قالت المديرة التنفيذية لصندوق النقد الدولي، كريستين لاغارد، اليوم الخميس، إن التحركات الحادة لأسعار الصرف العالمية المرتبطة بصعود الدولار الأميركي والتي يفاقمها رفع متوقع لأسعار الفائدة الأميركية تشكل عامل خطر متزايدًا على الاقتصاد العالمي.

وقالت لاغارد، في كلمة ألقتها في مجلس الأطلسي الذي مقره واشنطن: «من الواضح أن سعر الصرف ومخاطر العملة والتقلبات التي توجدها هي أحد تلك المخاطر المتزايدة»، مضيفة أن الشركات في الأسواق الناشئة هي الأكثر تعرضًا للمخاطر، وفق «رويترز».

وحذرت لاغارد من التأثير السلبي المحتمل للارتفاع الحاد في قيمة الدولار الأميركي على مدى الأشهر الستة الماضية مع استعداد مجلس الاحتياطي الاتحادي لرفع أسعار الفائدة، بينما تبقى البنوك المركزية الأخرى غير قادرة على اتخاذ هذه الخطوة.

وأكدت لاغارد أيضًا أن اليونان سددت قرضًا قيمته 450 مليون يورو (468 مليون دولار) كانت حصلت عليه من صندوق النقد الدولي.