تراجع بورصات الخليج.. والسعودية تهوي لتدخل عسكري محتمل في اليمن

هوت البورصة السعودية وسط موجة مبيعات واسعة، الأربعاء، مع تنامي قلق المستثمرين بتصاعد الصراع العسكري في اليمن المجاور، فضلاً عن نتائج أعمال الربع الأول ووصول الأسهم إلى مستويات مرتفعة كثيرًا.

ووفقًا لتقرير «رويترز» عن البورصات، فإن أسواق أسهم خليجية أخرى هبطت أيضًا حتى مع صعود أسعار النفط حوالي 1 % في ظل ضعف الدولار؛ وهو ما يشير إلى أن القلق بشأن اليمن ربما ينتشر في المنطقة.

وتراجع المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 5.0 % مسجلاً أكبر هبوط يومي في ثلاثة أشهر مع انخفاض الأسهم المدرجة بشدة في تعاملات قوية، وشكلت توقعات نتائج الربع الأول عاملاً سلبيًا لبعض الأسهم، رغم قول محللين إنه تم استيعابها بالفعل.

ونشرت شركة «أصول وبخيت» الاستثمارية للسمسرة وإدارة الصناديق توقعاتها لعدة شركات وتوقعت هبوطًا حادًا في نتائج شركات البتروكيماويات؛ حيث تتأثر هوامش أرباحها بانخفاض أسعار النفط كما توقعت تراجعًا طفيفًا لبعض البنوك.

وقال مسؤولون أميركيون، أمس الثلاثاء، إن السعودية تحرك معدات عسكرية ثقيلة إلى مناطق قريبة من الحدود مع اليمن؛ مما يزيد مخاطر انجرار محتمل للمملكة للصراع المتفاقم في اليمن.

وانخفض مؤشر سوق دبي 2.2 % مع هبوط السهمين الأكثر تداولاً «إعمار» العقارية و«أرابتك» القابضة للبناء 3.3 و5.0 % على الترتيب.

وتراجع المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.4 % مع هبوط سهم بنك أبوظبي الوطني 2.6 %.

وهبط مؤشر بورصة قطر 1.5 % مع تراجع معظم الأسهم في قائمته. وانخفض مؤشر سوق الكويت 0.5 % ومؤشر سوق مسقط للأوراق المالية 0.1 %.

إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم الخليجية:
السعودية: هبط المؤشر 5.0 % إلى 8868 نقطة.

دبي: تراجع المؤشر 2.2 % إلى 3435 نقطة.

أبوظبي: انخفض المؤشر 0.4 % إلى 4372 نقطة.

قطر: نزل المؤشر 1.5 % إلى 11504 نقطة.

الكويت: هبط المؤشر 0.5 % إلى 6376 نقطة.

سلطنة عمان: انخفض المؤشر 0.1 % إلى 6275 نقطة.

البحرين: زاد المؤشر 0.3 % إلى 1455 نقطة.