الجزائر تبدأ التحرك لمواجهة هبوط أسعار النفط

قال وزير الطاقة الجزائري يوسف يوسفي، اليوم الثلاثاء، إن بلاده العضو في منظمة (أوبك) تسعى إلى مزيد من التعاون بين البلدان المصدرة للنفط للمساعدة على مواجهة آثار الهبوط الحاد في أسعار الخام العالمية.

ووفقًا لـ«رويترز» دعت الجزائر في ديسمبر إلى خفض إنتاج (أوبك) ردًا على هبوط أسعار الخام أكثر من 50 % وقالت منذ ذلك الحين إنها تجري مباحثات مع منتجين من (أوبك) وخارجها لتقليص فائض المعروض في السوق.

وقالت «وكالة الأنباء الجزائرية» إن يوسفي اجتمع مع وزير الطاقة الأنجولي وسفير نيجيريا لدى الجزائر يوم الاثنين في إطار التشاور في هذا الشأن.

وأضافت الوكالة قولها إنهم سيدرسون آثار انخفاض أسعار النفط على الاقتصاديات «ويبحثون الفرص المتاحة لتدعيم التعاون بين كل البلدان المصدرة للنفط لإيجاد حل مشترك لهذه المشكلة».

وتتصدر السعودية الدفاع عن سياسة عدم خفض الإنتاج في (أوبك) ورفضت المنظمة تقليص إنتاجها في اجتماعها في نوفمبر. وتعقد (أوبك) اجتماعها التالي في يونيو.