إيران: مستعدون لزيادة صادرات النفط مليون برميل يوميًا

قال وزير النفط الإيراني بيجن زنجنه اليوم الاثنين، إن إيران مستعدة لزيادة صادراتها النفطية ما يصل إلى مليون برميل يوميًا عندما ترفع العقوبات الغربية على برنامجها النووي.

ونقلت «رويترز» عن وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية قول زنجنه «نحن نريد رفع العقوبات الجائرة التي انتهكت حقوق أمتنا. ونحن مستعدون لزيادة الصادرات النفطية ما يصل إلى مليون برميل يوميًا حينما ترفع العقوبات».

وأضاف قوله «هذه الزيادة لن يكون لها أثر على أسعار الخام».

ويأتي استعداد إيران لزيادة صادراتها بالتزامن مع تصريحات لمُنظَّمة البلدان المصدِّرة للبترول «أوبك»، في وقت سابق اليوم قالت فيها، إنَّ إنتاج النفط الأميركي قد يبدأ في التراجع بنهاية العام 2015، في ما يشير إلى أنَّ انهيار أسعار الخام سيستغرق وقتًا كي يؤثر في طفرة النفط الصخري.

وأبقت المُنظَّمة في تقرير شهري توقُّعاتها لإمدادات المعروض من خارجها في العام الحالي دون تغيير، لكنها قالت إنَّ إنتاج الخام الصخري الأميركي قد يتقلص.

وقالت المُنظَّمة: «منتجو النفط الصخري يدركون أنَّ إنتاج آبار النفط النموذجية في الحقول الصخرية ينخفض سنويًّا 60 % وإنَّه لا يمكن تعويض الخسائر إلا بحفر آبار جديدة».

وأضافت: «مع انحسار أنشطة الحفر بسبب ارتفاع التكلفة واحتمال استمرار انخفاض أسعار النفط يمكن توقُّع انخفاض الإنتاج في أعقاب ذلك، ربما بحلول أواخر 2015».

وأبقت «أوبك» في تقريرها توقُّعاتها لنمو الطلب العالمي على الخام في العام 2015 دون تغيير ولم تغيِّر تقريبًا تقديراتها للطلب على نفطها هذا العام.

المزيد من بوابة الوسط