مذكرة تفاهم بين مصر والإمارات وفرنسا للتعاون الاقتصادي

وقَّعت مصر والإمارات وفرنسا اليوم السبت مذكرة تفاهم للتعاون الاقتصادي؛ وذلك على هامش مؤتمر دعم وتنمية الاقتصاد المصري «مصر المستقبل».

وجاء في المذكرة أنَّ الطرفين الإماراتي والفرنسي سيشجعان القطاع الخاص لديهما على الاستثمار في عددٍ من القطاعات ذات الأولوية التي تم تحديدها مع الجانب المصري، بما فيها قطاع الطاقة والبنية التحتية والنقل وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، كما تشير المذكرة إلى دراسة كل من الإمارات وفرنسا إمكانية الدخول في ترتيبات ثُنائية لتمويل هذه المشاريع.

وقَّع المذكرة عن الجانب المصري الدكتورة نجلاء الأهواني وزيرة التعاون الدولي، وعن الجانب الإماراتي الدكتور سلطان أحمد الجابر وزير دولة ورئيس المكتب التنسيقي للمشاريع التنموية الإماراتية في مصر، وعن الجانب الفرنسي معالي آن ماري إدراك، الممثل الخاص لوزير الخارجية والتنمية الدولية لشؤون التجارة مع الإمارات.

وتشمل المذكرة دراسة مساهمة الإمارات وفرنسا في برنامج تطوير الطاقة المتجددة في مصر والذي يهدف لتوليد 20 % من احتياجات مصر من الكهرباء من مصادر متجددة بحلول العام 2020.

وأبدى الجانبان الإماراتي والفرنسي استعدادهما لدراسة توفير خبراتهما لمصر في مجال مشاريع النقل بين المحافظات وداخل المناطق الحضرية. كما أعربت فرنسا عن اهتمامها بمشروع خط المترو الثالث الذي تم طرحه في مناقصة، خاصة وأنّها تدعم مشروع مترو القاهرة منذ ما يزيد على ثلاثين عامًا.

المزيد من بوابة الوسط