سهم «موبايلي» يرفع السوق السعودية.. وقانون الاستثمار يصعد ببورصة مصر

تباينت أسواق الأسهم الخليجية، اليوم الخميس، ودفع سهم اتحاد اتصالات (موبايلي) بورصة السعودية للصعود مع رهان بعض المستثمرين على أن الحكومة ستقدم دعمًا غير مباشر للشركة إذا دعت الضرورة، وارتفعت البورصة المصرية بعدما وافقت الحكومة على قانون جديد للاستثمار.

ووفقًا لوكالة «رويترز»، زاد المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.6 % وقفز سهم موبايلي بالحد الأقصى اليومي 10 % إلى 38.70 ريال، وكان الداعم الرئيسي للمؤشر؛ وذلك بعد تعليق تداوله لمدة أسبوع في أعقاب تعديلات في نتائج الشركة لعام 2014.

وهبط سهم موبايلي نحو 4.9 % في الدقائق الأولى بعد الفتح اليوم، لكنّه سرعان ما بدأ يتعافى.

واستقر مؤشر سوق دبي مع تساوي الأسهم الرابحة والخاسرة، وهبط سهم إعمار العقارية 3 %.

وتراجع المؤشر العام لسوق أبوظبي 1.8 % تحت ضغط هبوط سهم بنك الخليج الأول القيادي 6.2 % بعد انقضاء الحق في توزيعات الأرباح.

وهوي سهم بنك الدوحة 8.5 % بعد تداوله دون الحق في توزيعات الأرباح أيضًا، لكن مؤشر بورصة قطر زاد 0.1 % مدعومًا بصعود سهم بنك قطر الوطني 1.1 %.

وارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 1.2 % بعدما وافق مجلس الوزراء المصري، أمس الأربعاء، على مشروع قانون للاستثمار طال انتظاره يهدف إلى جعل الصفقات أقل تأثرًا بالنزاعات القانونية أو التغييرات الحكومية وتقليص العقبات البيروقراطية.

وفيما يلي إغلاق مؤشرات بورصات الخليج ومصر:

مصر: صعد المؤشر 1.2 % إلى 9576 نقطة.

السعودية: ارتفع المؤشر 0.6 % إلى 9517 نقطة.

دبي: استقر المؤشر عند 3748 نقطة.

أبوظبي: هبط المؤشر 1.8 % إلى 4587 نقطة.

قطر: زاد المؤشر 0.1 % إلى 12139 نقطة.

الكويت: تراجع المؤشر 0.4 % إلى 6539 نقطة.

سلطنة عمان: انخفض المؤشر 0.3 % إلى 6526 نقطة.

البحرين: ارتفع المؤشر 0.2 % إلى 1467 نقطة.

المزيد من بوابة الوسط