انكماش الاقتصاد البريطاني «بأسرع وتيرة له» منذ الأزمة المالية

قال معدو مسح لقطاع الأعمال، إن الاقتصاد البريطاني ينكمش بأسرع وتيرة له منذ الأزمة المالية في 2008-2009 بما يجعل خفض بنك إنجلترا المركزي لسعر الفائدة الخميس، «أمرًا مفروغًا منه».

وقال شركة ماركت للبيانات المالية، إن النسخة الكاملة من مؤشرها الشهري لمديري المشتريات لشهر يوليو، التي نُشرت الأربعاء، أظهرت تراجعًا حادًّا في نشاط الشركات مقارنة مع مستواه في يونيو الذي صوَّت فيه البريطانيون لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي، وهو ما يتوافق مع ما أظهرته القراءة الأولية لمؤشر مديري المشتريات التي نشرت قبل أسبوعين، بحسب «رويترز».

وقال كبير الخبراء الاقتصاديين في «ماركت»، كريس وليامسون، إن هذه الأرقام تشير إلى انكماش الاقتصاد البريطاني بنسبة 0.4% في ثلاثة أشهر حتى سبتمبر وهو معدل لم تشهده البلاد منذ مطلع 2009 حين خفض بنك إنجلترا أسعار الفائدة آخر مرة.

ويتوقع جميع خبراء الاقتصاد تقريبًا أن يخفض بنك إنجلترا أسعار الفائدة بمقدار ربع نقطة مئوية على الأقل إلى 0.25% الخميس، لكنهم انقسموا بشأن ما إذا كان البنك سيستأنف برنامج التيسير الكمي الخاص بمشتريات السندات الحكومية.

وجاء مؤشر مديري المشتريات لجميع القطاعات أقل قليلاً من القراءة الأولية البالغة 47.3 نقطة وهو أدنى مستوى منذ أبريل 2009 بسبب ضعف نتائج مؤشر مديري المشتريات لقطاع البناء يوم الثلاثاء. والتراجع عن مستوى 51.9 نقطة في يونيو هو الأكبر منذ بدء إجراء المسح في العام 1998.