Atwasat

«أوكسفام»: ملياردير كل 30 ساعة ومليون فقير كل 33 ساعة خلال عام جائحة كورونا

القاهرة - بوابة الوسط الإثنين 23 مايو 2022, 04:24 مساء
alwasat radio

أظهر تقرير حديث لمنظمة «أوكسفام» أنه مقابل كل ملياردير جديد ظهر أثناء جائحة كورونا في العام 2020، وقع نحو مليون شخص في دائرة الفقر المدقع.

وأشار تقرير المنظمة إلى أن 573 شخصًا أصبحوا مليارديرات جددًا خلال الوباء، بمعدل واحد كل 30 ساعة، بينما توقع التقرير هذا العام أن يقع نحو 263 مليون شخص إضافي في براثن الفقر المدقع، بمعدل مليون شخص كل 33 ساعة، حسب موقع «انفستنغ» لرصد أسواق المال والسلع.

وأضاف التقرير أن ثروة المليارديرات في الـ24 شهرًا الأولى خلال عامي الجائحة من الإصابة بفيروس «كوفيد-19» أكثر من ثروة المليارديرات في 23 عامًا مجتمعة. ووفقًا لمنظمة «أوكسفام» بلغ إجمالي ثروة أثرياء العالم الآن نسبة 13.9% من الناتج المحلي الإجمالي العالمي، وتعادل هذه الزيادة ثلاثة أضعاف (ارتفاعًا من 4.4%) في العام 2000.

مليار دولار كل يومين يحققها أثرياء الطاقة والدواء
وكشف تقرير «أوكسفام» أيضًا أن شركات قطاعات الطاقة والغذاء والأدوية - حيث تنتشر الاحتكارات بشكل خاص - سجلت أرباحًا قياسية، بل إن ثروات أثرياء الغذاء والطاقة ارتفعت بمقدار 453 مليار دولار في العامين الماضيين، أي ما يعادل مليار دولار كل يومين.

وتحقق خمسة من كبريات شركات الطاقة معا (BP وShell وTotalEnergies وExxon  وChevron) أرباحًا قدرها 2600 دولار كل ثانية، ويوجد الآن 62 مليارديرًا جديدًا في مجال الغذاء.
وأشار التقرير إلى أن وباء فيروس كورونا أوجد 40 مليارديرًا جديدًا في مجال الأدوية، حيث تحقق الشركات الصيدلانية مثل «Moderna» و«Pfizer» ربحًا قدره 1000 دولار كل ثانية فقط من سيطرتها الاحتكارية على لقاح «كوفيد-19».

عائلة تسيطر على الغذاء
جنبًا إلى جنب مع ثلاث شركات أخرى فقط، تسيطر عائلة «Cargill» على 70% من السوق الزراعية العالمية.
ففي العام الماضي، حققت شركة «Cargill» أكبر ربح في تاريخها (5 مليارات دولار من صافي الدخل) ومن المتوقع أن تتفوق الشركة على أرباحها القياسية مرة أخرى في العام 2022. وتضم عائلة «Cargill» وحدها 12 مليارديرًا، ارتفاعًا من ثمانية قبل الوباء، وفق تقرير «أوكسفام».

ثروة أغنى 20 مليارديرًا تعادل ناتج دول أفريقيا جنوب الصحراء
اليوم يمتلك 2668 مليارديرًا - بزيادة 573 مليار عن العام 2020 - 12.7 تريليون دولار، بزيادة قدرها 3.78 تريليون دولار.
يمتلك أغنى عشرة رجال في العالم ثروة تفوق ثروة الـ40% الحد الأدنى من البشرية والبالغ عدده 3.1 مليار شخص.
وتعادل ثروة أغنى 20 مليارديرًا أكثر من الناتج المحلي الإجمالي لأفريقيا جنوب الصحراء.
العامل في دول الفقر يجب أن يعمل لمدة 112 عامًا لكسب ما يحصل عليه الشخص في طبقة الأغنياء التي تعادل 1% فقط من إجمالي البشرية خلال عام واحد.

ترتيب الأثرياء وفق مؤشر بلومبرغ
ـ إيلون ماسك شركة تسلا: الأول بثروة تقدر بنحو 201 مليار دولار بينما بلغت خسائره 69 مليار دولار منذ بداية العام.
ـ جيف بيزوس شركة أمازون دوت كوم: الثاني بثروة تقدر بحوالي 131 مليار دولار بينما بلغت خسائره 61 مليار دولار منذ بداية العام.
ـ برنار أرنو: الثالث بثروة تقدر بحوالي 131 مليار دولار بينما بلغت خسائره 55 مليار دولار منذ بداية العام.
ـ بيل غيتس مجموعة مايكروسوفت: الرابع بثروة تقدر بحوالي 116 مليار دولار بينما بلغت خسائره 22 مليار دولار منذ بداية العام.
ـ وارين بافيت: الخامس بثروة تقدر بحوالي 111 مليار دولار بينما ارتفعت ثروته في حدود 1.2 مليار دولار من بداية العام.
ـ جوتام أداني: السادس بثروة تقدر بحوالي 106 مليارات دولار وارتفعت ثروته بأكثر من 29 مليار دولار من بداية العام.
ـ لاري بيج ألفابيت (غوغل):  السابع بثروة تقدر بحوالي 99.4 مليار دولار بينما انخفضت ثروته بحوالي 29 مليار دولار منذ بداية العام.
ـ موكيش إمباني:  الثامن بثروة تقدر بحوالي 95.4 مليار دولار بينما ارتفعت ثروته بحوالي 5.4 مليار دولار منذ بداية العام.
ـ سيرجي براين ألفابيت (غوغل):  التاسع بثروة تقدر بحوالي 95.3 مليار دولار بينما انخفضت ثروته بحوالي 28 مليار دولار منذ بداية العام.
ـ ستيف بالمر مجموعة مايكروسوفت:  العاشر بثروة تقدر بحوالي 89.6 مليار دولار بينما انخفضت ثروته في حدود 16 مليار دولار منذ بداية العام.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
ألمانيا ترفع مستوى التأهب بشأن الغاز
ألمانيا ترفع مستوى التأهب بشأن الغاز
الاتحاد التونسي للشغل يرفض إصلاحات عرضها صندوق النقد
الاتحاد التونسي للشغل يرفض إصلاحات عرضها صندوق النقد
تباطؤ النمو في منطقة اليورو
تباطؤ النمو في منطقة اليورو
«المركزي التركي» يبقي معدل الفائدة دون تغيير رغم التضخم القياسي
«المركزي التركي» يبقي معدل الفائدة دون تغيير رغم التضخم القياسي
النفط يتحرك في نطاق ضيق بفعل مخاوف من تباطؤ الطلب وضبابية الإمداد
النفط يتحرك في نطاق ضيق بفعل مخاوف من تباطؤ الطلب وضبابية الإمداد
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم
المزيد من بوابة الوسط