Atwasat

مع صعود أسعار النفط العالمية.. محلل: لا شيء يعوض الخام الروسي

القاهرة - بوابة الوسط الإثنين 04 أبريل 2022, 12:26 مساء
alwasat radio

 ارتفعت أسعار النفط العالمية بشكل طفيف في الأسواق العالمية، الإثنين، مع استمرار المخاوف من قلة المعروض حتى مع تطلع المستثمرين إلى سحب إمدادات من الاحتياطيات النفطية الاستراتيجية من الدول المستهلكة. وأثارت هدنة في اليمن آمالا في إمكان تهدئة مخاوف تعطل الإمدادات في الشرق الأوسط، حسب وكالة «رويترز».

وصعد سعر النفط في العقود الآجلة لخام برنت 9 سنتات أو 0.09% إلى 104.48 دولار للبرميل. وتقدم سعر النفط لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي إلى 99.30 دولار للبرميل مرتفعا 3 سنتات أو 0.03%. وانخفضت التعاقدات الآجلة لكل من الخامين دولارا في بداية التعاملات بالأسواق اليوم الإثنين. 

وتوسطت الأمم المتحدة في هدنة لمدة شهرين بين تحالف تقوده السعودية وجماعة الحوثي المتحالفة مع إيران للمرة الأولى في الصراع المستمر منذ سبع سنوات، وتعرضت منشآت نفطية سعودية لهجمات من الحوثيين خلال الصراع، وذلك إضافة إلى توقف الإمدادات من روسيا.

وقال ستيفن إينيس، الشريك الإداري في مؤسسة «إس.بي.آي» لإدارة الأصول في مذكرة «مع ذلك لا يفعل هذا الانفراج الهش شيئا يذكر لتخفيف تبعات غياب النفط الروسي». وتراجعت أسعار النفط نحو 13% الأسبوع الماضي بعد أن أعلن الرئيس الأميركي جو بايدن أنه سيتم سحب ما يصل إلى مليون برميل يوميا من الاحتياطي البترولي الاستراتيجي الأميركي لمدة ستة أشهر تبدأ في مايو.

وقال بايدن إن هذا السحب، وهو الثالث في الأشهر الستة الماضية، سيكون بمثابة جسر حتى يتمكن المنتجون المحليون من تعزيز الإنتاج وإعادة التوازن إلى العرض مع الطلب.

خام برنت وأكبر خسارة
وكانت العقود الآجلة للنفط قد استعدت للتداول الآسيوي، اليوم الإثنين، بعد أن سجل كل من خام برنت والخام الأميركي، الأسبوع الماضي، أكبر خسارة أسبوعية لهما في عامين، إذ أعلنت الولايات المتحدة عن أكبر سحب على الإطلاق من احتياطي النفط الاستراتيجي الأميركي. واستقرت العقود القياسية لخام برنت وخام غرب تكساس الأمريكي الوسيط على انخفاض بنحو 13% خلال الأسبوع.

وأعلن الرئيس الأميركي، جو بايدن، يوم الخميس سحب مليون برميل يوميا من النفط الخام لمدة ستة أشهر اعتبارا من مايو ليصل إلى 180 مليون برميل. وقالت وزارة الصناعة اليابانية إن الدول الأعضاء في وكالة الطاقة الدولية اتفقت يوم الجمعة على ثاني سحب منسق للنفط في اجتماع استثنائي.

ومع ذلك، قال فيل فلين المحلل في برايس فيوتشرز جروب «عندما تنظر إلى السحب من احتياطي النفط الاستراتيجي، لا يزال هناك الكثير من الأسئلة حول كيفية إخراج كل هذا النفط من هناك. علينا أن ننتظر ونرى».

واضطربت أسواق الطاقة في جميع أنحاء العالم وأثارت مخاوف بشأن الإمدادات العالمية عندما عطلت العقوبات المفروضة على روسيا بسبب غزوها لأوكرانيا إمدادات الطاقة ودفعت أسعار النفط إلى قرابة 140 دولارا للبرميل، وهو أعلى مستوى في حوالي 14 عاما.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
ألمانيا ترفع مستوى التأهب بشأن الغاز
ألمانيا ترفع مستوى التأهب بشأن الغاز
الاتحاد التونسي للشغل يرفض إصلاحات عرضها صندوق النقد
الاتحاد التونسي للشغل يرفض إصلاحات عرضها صندوق النقد
تباطؤ النمو في منطقة اليورو
تباطؤ النمو في منطقة اليورو
«المركزي التركي» يبقي معدل الفائدة دون تغيير رغم التضخم القياسي
«المركزي التركي» يبقي معدل الفائدة دون تغيير رغم التضخم القياسي
النفط يتحرك في نطاق ضيق بفعل مخاوف من تباطؤ الطلب وضبابية الإمداد
النفط يتحرك في نطاق ضيق بفعل مخاوف من تباطؤ الطلب وضبابية الإمداد
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم
المزيد من بوابة الوسط