بريطانيا تستعين بالجيش لحل أزمة الوقود

مشهد من الجو يظهر طابور انتظار أمام محطة نفط في شرق لندن, 25 سبتمبر 2021, (أ ف ب)

وضعت بريطانيا، الإثنين الجيش في حالة تأهب للمساعدة في حل أزمة شح الوقود التي تعاني منها البلاد، بعدما شهدت عطلة نهاية الأسبوع تهافتا من سائقي السيارات على تخزين المحروقات خوفا من انقطاعها.

وقالت وزارة الطاقة، في بيان مساء الإثنين، إن «عددا محدودا من سائقي الصهاريج العسكرية سيتم وضعهم في حالة تأهب ونشرهم إذا لزم الأمر لتحقيق مزيد الاستقرار في سلسلة توريد الوقود».

- «الشراء بدافع الذعر» يفاقم أزمة الوقود في بريطانيا
- بريطانيا تدرس منح تأشيرات لتخفيف النقص في عدد سائقي الشاحنات

وأفادت (رابطة تجار البترول) أن الوقود نفد من حوالي نصف المحطات البالغ عددها 8000 في المملكة المتحدة أمس الأحد، بينما شكّل السائقون طوابير طويلة لملء خزاناتهم.

وأعاد الوضع إلى الذاكرة ما شهدته البلاد في سبعينيات القرن الماضي، عندما تسببت مشاكل الوقود في خفض أسبوع العمل إلى ثلاثة أيام والتقنين في استخدام الوقود.

وتحت الضغط، قررت الحكومة، السبت، تعديل سياسة الهجرة بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ومنح ما يصل إلى 10500 تأشيرة عمل موقتة، من أكتوبر إلى ديسمبر للتعويض عن النقص الحاد في عدد سائقي الشاحنات، وكذلك الموظفين في القطاعات الرئيسية للاقتصاد البريطاني، مثل تربية الدواجن.

 

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط