مبيعات «أسترازينيكا» من اللقاح تتجاوز مليار دولار في 6 أشهر فقط

لقاح أسترازينيكا المضاد لـ(كوفيد-19).

أعلنت شركة «أسترازينيكا» البريطانية أن مبيعاتها من اللقاح المضاد لفيروس «كورونا» المستجد بلغت 1.17 مليار دولار في النصف الأول من العام مع تسريع برامج التحصين العالمية.

وازدادت المبيعات أكثر من ثلاث مرات لتصل إلى 894 مليون دولار في الأشهر الثلاثة حتى يونيو، بعدما كانت 275 مليون دولار في الأشهر الثلاثة حتى مارس، كما قالت الشركة في بيان اليوم الخميس، نقلته وكالة «فرانس برس».

أسواق «أسترازينيكا»
وسلَّمت الشركة 319 مليون جرعة في النصف الأول من العام، بما فيها 572 مليون دولار من المبيعات في أوروبا و455 مليون دولار في أسواق ناشئة.

وهذا اللقاح هو أحد اللقاحات الرائدة في العالم وكان حيويًّا في حملة التحصين السريعة في المملكة المتحدة والتي مكّنت الاقتصاد البريطاني من العودة بالكامل هذا الشهر.

وأصدرت الشركة نتائجها بعد يوم من رفع شركة الأدوية الأميركية «فايزر» توقعاتها لإيراداتها السنوية وأرباحها بسبب زيادة الطلب على اللقاح المضاد لفيروس «كورونا» المنافس الذي ابتكرته المجموعة بالتعاون مع مختبر بايونتيك الألماني.

مليار جرعة لـ 170 دولة
وقال الرئيس التنفيذي لشركة «أسترازينيكا» باسكال سوريو: «لقد أحرزنا تقدمًا كبيرًا مع اللقاح المضاد لفيروس «كورونا» والذي طورناه، حتى اليوم، سلّمت أسترازينيكا وشركاؤها مليار جرعة إلى أكثر من 170 دولة».

وقاد سوريو المسيرة لجعل أسترازينيكا واحدة من أولى شركات الأدوية في العالم التي تنتج لقاحًا مضادًا للفيروس. وساهم تطوير اللقاح بالتعاون مع علماء في جامعة أكسفورد وقرارهم بجعله متاحًا بسعر الكلفة دون تحقيق ربح، ما جعل الشركة الإنجليزية السويدية اسمًا مألوفًا.

وبسبب هذا القرار، فإن أداء أسترازينيكا ضئيل مقارنة بأداء شركة فايزر التي تتوقع مبيعات من لقاحها المضاد للفيروس هذا العام بقيمة 33.5 مليار دولار. وواجه لقاح أسترازينيكا شكوكا تتعلق بالسلامة وعُلّق استخدامه في بعض الدول الأوروبية بسبب تقارير عن حدوث جلطات دموية نادرة.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية والوكالة الأوروبية للأدوية أن فوائده تفوق أخطاره.

وأضافت أسترازينيكا أن صافي أرباح المجموعة ارتفع 40% إلى 2.1 مليار دولار في النصف الأول من العام الجاري. وارتفع إجمالي الإيرادات بمقدار الربع تقريبا إلى 15.5 مليار دولار.

ومن دون احتساب الأرباح الناتجة عن اللقاح المضاد لفيروس «كورونا»، ارتفع إجمالي إيرادات الشركة بنسبة 14 في المئة إلى حوالي 14.4 مليار دولار.

المزيد من بوابة الوسط