اليورو يتراجع مقابل العملات الرئيسية

تراجع اليورو بالسوق الأوروبية، اليوم الجمعة، مقابل سلة من العملات الرئيسية، ليتخلى عن أعلى مستوى في أسبوع مقابل الدولار الأميركي، قبيل صدور بيانات مهمة عن مستويات التضخم الرئيسية في أوروبا.

وتراجع اليورو مقابل الدولار بنسبة 0.4% إلى 1.1695دولار، وسعر افتتاح تعاملات اليوم عند 1.1743 دولار، وسجل أعلى مستوى عند 1.1747 دولار، وأنهى اليورو تعاملات الأمس مرتفعا بنسبة 0.2% مقابل الدولار، وسجل أعلى مستوى فىيأسبوع عند 1.1769دولار، بفضل تركيز المستثمرين على شراء العملات ذات المخاطر العالية.

أما على صعيد تعاملات الأسبوع الجاري، فالعملة الأوروبية الموحدة مرتفعة قرابة 0.7% مقابل العملة الأميركية، بصدد تحقيق مكسب أسبوعي يعد الأكبر من أواخر يوليو الماضي.

يعود هذا المكسب الأسبوعي الأفضل في شهرين إلى تحسن معنويات المستثمرين بالأسواق، بعد تطورات إيجابية عن المحادثات السياسية في الولايات المتحدة، حول إقرار برنامج مالي جديد للإغاثة من فيروس «كورونا».

يترقب المستثمرون في وقت لاحق اليوم عددا من البيانات المهمة في أوروبا، عن مستويات التضخم الرئيسية في منطقة اليورو خلال سبتمبر، التي توضح مدى تدهور الأوضاع الاقتصادية في القارة العجوز بعد ارتفاع حالات الإصابة مرة أخرى بفيروس «كورونا» في أوروبا.

وبحسب القراءة الأولية لمؤشر أسعار المستهلكين لشهر سبتمبر المتوقع انخفاض بنسبة 0.1% من انخفاض بنسبة 0.2% في أغسطس، وباستبعاد أسعار الغذاء والوقود المتوقع ارتفاع بنسبة 0.5% من ارتفاع بنسبة 0.4% الشهر السابق.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط