الليرة التركية تهبط لمستوى قياسي جديد مقابل الدولار

صورة مركبة لمصرف تركيا المركزي والليرة التركية. (الوسط)

هبطت الليرة التركية، اليوم الجمعة، أمام الدولار، لمستوى قياسي جديد، حيث سجلت الليرة بـ3.‏% ليصل سعر صرف الدولار إلى ‏7.56 ليرة.

ولفتت وكالة «بلومبرغ» إلى أن هذا التراجع يأتي غداة تأكيد الاحتياطي الفيدرالي الأميركي استمرار حالة عدم اليقين بشأن التعافي الاقتصادي، ما أضعف شهية المخاطرة في الأسواق العالمية.

وخفضت «موديز» تصنيف تركيا إلى B2 من B1 أواخر الأسبوع الماضي، وحذرت من أزمة اقتصادية أعمق، وقالت وكالة التصنيفات الائتمانية إن نقاط الضعف الخارجية لتركيا ستسفر على الأرجح عن أزمة في ميزان المدفوعات، وإن هوامش الأمان المالي تتآكل.

كما أسهمت التوترات التركية مع الاتحاد الأوروبي على خلفية الخلاف مع اليونان بشأن الحدود البحرية، ومن المقرر أن يناقش الاتحاد الأوروبي الأسبوع المقبل مسألة فرض عقوبات على تركيا، ردا على إرسالها سفن تنقيب وسفنا حربية إلى مناطق في شرق المتوسط تطالب بها كل من اليونان وقبرص.

وتصاعدت حدة النزاع بعدما أرسلت فرنسا الشهر الماضي قطعا بحرية إلى شرق المتوسط لمساعدة السفن الحربية اليونانية التي أرسلت في مواجهة تلك التركية في المياه المتنازع عليها. ورأى إردوغان أن الاتحاد الأوروبي يتعامل «بمعايير مزدوجة معنا منذ مدة طويلة». وقال: «بدعم من بلدنا، سنواصل القيام بكل ما هو جيد وصحيح ومفيد».

وأعلن إردوغان في كلمة ثانية أنّ بلاده التي قد تواجه عقوبات أوروبية، لن تنحني أمام «لغة التهديد». وقال إنّ «شركاءنا فهموا أنّ لغة التهديد لن توصل إلى أي مكان، وأنّ تركيا لن تخضع للابتزاز وأعمال النهب». كما شدد على رفض تركيا «صاحبة أطول ساحل متوسطي أن تكون حبيسةً داخل حدودها»، مستخدما عبارة يكررها المسؤولون الأتراك لدعم مطالب أنقرة بالسيادة البحرية على مساحات متنازع عليها في المتوسط.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط