وزير الطاقة السعودي يدعو إلى الالتزام باتفاق خفض إنتاج النفط

شعار منظمة الدول المصدرة للنفط «أوبك» في فيينا، (أرشيفية: ا ف ب)

حض وزير الطاقة السعودي عبدالعزيز بن سلمان منظمة «أوبك» والدول المتحالفة على الالتزام باتفاق خفض الإنتاج، وسط تدهور أسعار النفط الخام، مشددا على أن القيام بذلك «ليس عملا خيريا».

والشهر الماضي، التزم وزراء «أوبك» ومنتجون آخرون كبار باتفاق لخفض الإنتاج، مؤكدين أن الامتثال الصارم فقط يمكن أن يعيد الاستقرار إلى الأسعار، التي انهارت بعد تفشي فيروس «كورونا»، حسب وكالة «فرانس برس».

دول تخفي زيادة الإنتاج
وانتقدت المنظمة الدول المتلكئة، وبينها نيجيريا والعراق، بسبب طفرة إنتاجها وعدم التزامها بتحديد حصص الإنتاج.

وقال الوزير السعودي،، في مؤتمر عبر الفيديو لمجموعة «أوبك +» الموسعة للدول المنتجة للنفط: «الامتثال الكامل ليس عملا خيريا»، مضيفا أنه «جزء لا يتجزأ من جهدنا الجماعي لتعزيز فائدة ومكاسب كل عضو من أعضاء هذه المجموعة».

وانتقد الوزير الأعضاء غير الممتثلين قائلا إنهم «يضرون بسمعتنا ومصداقيتنا»، دون أن يسمي أحدا. وقال الوزير شقيق ولي العهد محمد بن سلمان: «تكتيكات زيادة الإنتاج وإخفاء عدم الامتثال، تمت تجربتها مرات عدة في الماضي وانتهت دائما إلى الفشل»، مشيرا إلى أن هذه التكتيكات «مضرة ليس فقط بمن يقوم بها، بل بنا جميعا».

كلمات مفتاحية