غواصون يصلحون مكان تسرب الديزل من ناقلة نفط محترقة قبالة سريلانكا

ناقلة النفط "نيو دايموند" بالقرب من سواحل سريلانكا، 4 سبتمبر 2020. (أ ف ب)

نجح غواصو البحرية السريلانكية في سد مكان تسرب الديزل من المحرك المتضرر لناقلة نفط تعرضت لحريق، ما تسبب في الأيام الأخيرة بتلوث على امتداد كيلومترين في المحيط الهندي.

 وتمت السيطرة على الحريق الذي اندلع في الثالث من سبتمبر على متن السفينة «نيو دايمند» بعد عدة أيام، لكن المحرك التالف استمر في تسريب الديزل، وفق «فرانس برس».

وأشارت البحرية السريلانكية، التي كشفت الخبر السبت، إلى عدم حدوث تسرب نفطي من حمولة السفينة، المتواجدة على بعد نحو 90 كيلومترًا من سواحل سريلانكا الشرقية.

كذلك، تمكن الغواصون  من سد فجوة تدخل منها المياه على الجانب الآخر من السفينة.  وأعلنت شركة الإنقاذ الهولندية «سميت»، من جهتها، أن خبراءها، الذين صعدوا على متن السفينة، لم يرصدوا أي ضرر كبير بسبب الحريق. 

وقال مصدر من الشركة، في لاهاي الجمعة، أن «خزانات النفط سليمة»، مضيفًا: «نبحث الآن في وجهة السفينة لتفريغ النفط» منها.

وأعربت سريلانكا عن خشيتها من حدوث كارثة بيئية إذا ما نقلت السفينة إلى قبالة سواحلها، وطلبت من المالكين نقل «نيو دايمند» إلى خارج منطقتها الاقتصادية، أي على بعد 370 كيلومترًا على الأقل من سواحلها. وناقلة النفط محملة بـ270 ألف طن من النفط و1700 طن من الديزل.

المزيد من بوابة الوسط