تأجيل منتدى «دافوس» إلى صيف 2021 بسبب «كورونا»

قناصة فوق فندق في دافوس. (الإنترنت)

 أعلنت إدارة المنتدى الاقتصادي العالمي في بيان إرجاء قمة دافوس 2021 المقرر عقدها بالأساس في الشتاء في المنتجع السويسري إلى «بداية الصيف المقبل»، لعدم توافر الظروف المناسبة لتنظيمها «بشكل آمن» في يناير في ظل تفشي فيروس «كورونا المستجد».

وقال ناطق باسم المنظمة، في بيان إن «المنتدى الاقتصادي العالمي قرر بعد ظهر اليوم (الأربعاء) إعادة جدولة اللقاء السنوي للعام 2021 في مطلع الصيف المقبل»، مضيفا أن القرار اتخذ بعدما رأى خبراء أنه من غير الممكن عقد القمة «بشكل آمن في يناير»، حسب «فرانس برس».

إعادة إطلاق الاقتصاد
ونقلت عن الناطق قوله: «لم يكن القرار سهلا، إذ ثمة حاجة ملحة لجمع قادة العالم» من أجل التخطيط لـ«إعادة إطلاق (الاقتصاد) ما بعد كوفيد-19».

وإن كانت المنظمة تفادت إعطاء موعد محدد لمنتدى 2021، فقد ألمحت إلى إمكانية عدم عقد المنتدى في دافوس، إذ جاء في البيان: «ستتلقون تفاصيل بشأن المواعيد والموقع لمنتدانا السنوي، بعد إعادة جدولته فور توافر الظروف، لضمان صحة وسلامة جميع المشاركين والذين يستضيفونهم».

كانت إدارة المنتدى الاقتصادي العالمي أفادت مطلع يونيو بأنها تود الإبقاء على الملتقى السنوي الشهير في المدينة الصغيرة الواقعة في جبال الألب السويسرية، إنما «بشكل غير مسبوق»، يتضمن «محادثات تجري شخصيا وافتراضيا».

وإضافة إلى القمة التي أرجئت إلى الصيف، تعتزم إدارة المنتدى تنظيم «حوارات افتراضية على مستوى رفيع يمكن لقادة العالم خلالها تقاسم وجهات نظرهم حول العالم في 2021»، وذلك «خلال الأسبوع الذي يبدأ في 25 يناير».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط