رئيسة المفوضية الأوروبية وميركل تدعوان الشركاء بالقارة إلى التعجيل باتفاق حول خطة التعافي الاقتصادي

أورسولا فون دير لايين خلال مؤتمر صحافي مشترك مع أنغيلا ميركل عبر الإنترنت (أ ف ب).

دعت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، الخميس، الشركاء الأوروبيين إلى التوافق سريعا حول خطة التعافي الاقتصادي في الاتحاد الأوروبي.

وقالت فون دير لايين في مؤتمر صحفي مشترك عبر الإنترنت مع المستشارة الألمانية «ثمة ضغط وقت هائل لكن الأزمة هي من تملي الوتيرة (...) وكل يوم مؤثر»، وأضافت أنه «لإنجاح هذه المهمة العملاقة، يجب أن تنظر كل دولة عضو أبعد من مصالحها الضيقة»، بحسب «فرانس برس».

من جهتها، قالت ميركل إنه «سيكون من الجيد التوصل إلى اتفاق في يوليو. إن احتجنا مزيدا من الوقت، فإن ذلك لن يكون الخيار الجيد، لكن علينا مواصلة العمل».

قمة أوروبية
وتنعقد قمة لقادة الاتحاد الأوروبي يومي 17 و18 يوليو في بروكسل، ستكون الأولى التي يحضرونها شخصيا منذ الإغلاق. وستدور القمة حول إقرار خطة الإنعاش التي تقترحها المفوضية الأوروبية وتبلغ قيمتها 750 مليار يورو.

وأضافت ميركل التي تسلم بلدها لتوه الرئاسة الدورية للاتحاد، أنه «يجب أن نتوصل إلى اتفاق خلال الصيف، لا يمكنني قطعا تصور خيار آخر».

وتصبّ خطة التعافي في مصلحة دول جنوب القارة، الأكثر تضررا من أزمة كوفيد-19، وعليها عدة تحفظات من الدول الأربع التي تعرف بـ«المقتصدة»، وهي هولندا والنمسا والسويد والدنمارك. وشاركت فون دير لايين في المؤتمر الصحفي من بروكسل، فيما شاركت ميركل من برلين.