السعودية تسجل عجزا قياسيا في الميزانية بقيمة 112 مليار دولار

أعلن وزير المالية السعودي محمد الجدعان أن بلاده قد نقترض نحو 60 مليار دولار لسد العجز في الميزانية، مشيرًا إلى أن المملكة سجلت عجز قياسي في ميزانية 2020 بقيمة 112 مليار دولار

ولفت الوزير السعودي في مقابلة مع تلفزيون «العربية» في وقت متأخر السبت إن «إن الحكومة استخدمت بعض إيرادات الاستثمارات لسد العجز في الموازنة وأن الأزمة تقدم فرصا استثمارية».

وأشار الجدعان إلى أن المملكة اتخذت إجراءات تحفيزية تستهدف الحفاظ على الوظائف في القطاع الخاص وضمان استمرار وصول الخدمات الأساسية.

وكان الجدعان قال في وقت سابق إن الرياض قد تقترض نحو 26 مليار دولار إضافية هذا العام وسوف تسحب زهاء 32 مليار دولار من احتياطياتها لتمويل العجز.

تراجعت الأسهم السعودية بحدة الأحد بعد تصريحات وزير المالية السعودي وأغلقت سوق «تداول» السعودية تعاملاتها على انخفاض بنسبة 7,4%، وتراجع سهم عملاق النفط السعودي «أرامكو» بنسبة 5,2% عند الإغلاق في أول يوم من التداول هذا الأسبوع.

وفي أبريل الماضي، توقّع صندوق النقد الدولي أن ينكمش اقتصاد المملكة صاحبة أكبر اقتصاد في المنطقة بنسبة 2,3 % بينما قالت «كابيتال ايكونوميكس» للابحاث إن الانكماش سيكون بنسبة 5% على الأقل.

وكانت وكالة «موديز» للتصنيف قامت الجمعة بتغيير نظرتها المسقبلية للسعودية من مستقرة إلى سلبية، مع التأكيد على تصنيفها الائتماني عند «آي واحد».

وقالت الوكالة إن «النظرة المستقبلية السلبية تعكس تنامي المخاطر النزولية لقوة السعودية المالية نتيجة تغير الأسعار الذي أحدثته جائحة فيروس كورونا».

وفي أسواق الخليج الأخرى، تراجع سوق دبي المالي بنسبة 4% عند الإغلاق بينما تراجع سوق أبو ظبي 2,8%، وتراجع مؤشر بورصة قطر 0,9%، أما في الكويت، فأغلق مؤشر السوق الأول على تراجع بنسبة 2% وتراجع مؤشر السوق العام 1,8%، وتعتمد دول مجلس التعاون الخليجي الذي يضم كلاً من البحرين والكويت وسلطنة عمان وقطر والسعودية والإمارات، على النفط كمصدر رئيسي للايرادات العامة.

كلمات مفتاحية