تراجع إجمالي الناتج الداخلي الخام لفرنسا بنسبة 5.8% في الفصل الأول

أفادت تقديرات أولية نشرها المعهد الوطني الفرنسي للإحصاءات والدراسات الاقتصادية، الخميس، أن إجمالي الناتج الداخلي الخام لفرنسا تراجع بنسبة 5.8% في الفصل الأول من العام الجاري، خصوصا بسبب إجراءات العزل التي فرضت للحد من انتشار وباء «كوفيد-19» المعروف بـ«كورونا المستجد».

وقال المعهد إنه أكبر انخفاض في تاريخ التقديرات الفصلية لإجمالي الناتج الداخلي الخام التي بدأ تسجيلها في 1949، ويتجاوز بشكل كبير التراجع الذي سجل في الفصل الأول من 2009 «-1.6%» أو في الفصل الثاني من 1968 «-5.3 بالمئة».

المزيد من بوابة الوسط