سعر برميل خام غرب تكساس الوسيط يغلق التعاملات عند 37.63 دولار تحت الصفر

مضختا نفط في ولاية تكساس الأميركية. (أرشيفية: رويترز)

بعد جلسة تداول عاصفة، تدهور سعر برميل النفط تسليم مايو المدرج في سوق نيويورك، إلى ما دون الصفر لأول مرة في التاريخ مع انتهاء التعاملات، ما يعني أن المستثمرين مستعدون للدفع للتخلّص من الخام.

ونظرًا إلى انقضاء مهلة عقود مايو الثلاثاء، على المتعاملين العثور على مشترين في أقرب وقت ممكن، لكن مع امتلاء منشآت التخزين في الولايات المتحدة بشكل هائل خلال الأسابيع الأخيرة، أُجبر المتعاملون على الدفع للناس للعثور على مشترين ما تسبب ببلوغ سعر برميل خام غرب تكساس الوسيط 37.63 دولار تحت الصفر مع انتهاء التعاملات، وفق وكالة «فرانس برس».

 

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط