الحكومة الكندية ستدفع 75% من رواتب موظفي القطاع الخاص لتفادي آثار «كورونا»

برلمان كندا، أوتاوا, 23 مارس 2020 (أ ف ب)

أعلنت الحكومة الكندية، الأربعاء، أنّها خصّصت مبلغ 71 مليار دولار كندي (45 مليار يورو) لدفع 75% من رواتب موظفي القطاع الخاص لمدة ثلاثة أشهر، في مساعدة استثنائية تهدف للحؤول دون أن تضطر الشركات المتعثّرة في البلاد بسبب وباء فيروس «كورونا» المستجد «كوفيد-19» إلى تسريح موظفيها.

وقال وزير المالية بيل مورنو خلال مؤتمر صحفي إنّ هذه المساعدة ستحصل عليها بأثر رجعي اعتباراً من 15 مارس جميع الشركات، التي «انخفضت إيراداتها بنسبة 30% أو أكثر» بالمقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي، وفق «فرانس برس».

برنامج دعم استثنائي
وأوضح أنّ برنامج الدعم الاستثنائي هذا سيتيح للشركات أن تدفع لكل موظف مبلغ 847 دولاراً (545 يورو) أسبوعياً، بما في ذلك موظفو الحانات والمطاعم والعاملون في الجمعيات الخيرية.

وأضاف: «يجب على أصحاب العمل الذين يستفيدون من هذا الدعم بذل كل ما في وسعهم لتعويض نسبة الـ25% المتبقّية»، مشيراً إلى أنّ الشركات ستبدأ بالحصول على هذه الأموال في غضون «ثلاثة إلى ستّة أسابيع».

وتابع: «رسالتي لأرباب العمل في كندا هي: استعدّوا لإعادة التوظيف».

من جهته قال رئيس الوزراء الكندي: «هذا أضخم برنامج اقتصادي في تاريخ كندا». وبلغ عدد المصابين بفيروس «كورونا» المستجدّ في كندا لغاية عصر الأربعاء نحو عشرة آلاف شخص توفي 110 منهم.

المزيد من بوابة الوسط