مؤشر بورصة «وول ستريت» الرئيسي ينهي أسوأ جلساته منذ 1987 متراجعا 10%

متعاملون في بورصة نيويورك، 12 مارس 2020. (فرانس برس)

انهارت بورصة «وول ستريت»، اليوم الخميس، وسجّل مؤشرها الرئيسي «داو جونز» أسوأ جلسة له منذ الانهيار المالي في 1987 بخسارته 10% من قيمته، وذلك على وقع أجواء الهلع التي سادت أسواق المال العالمية بأسرها بسبب جائحة فيروس «كورونا» المستجد.

وحسب الأرقام الموقتة للجلسة فقد أغلق «داو جونز» على تراجع بلغ 9.99% مستقرا عند 21 ألفًا و200.47 نقطة، بينما خسر «ناسداك» 9.43% مستقرا عند 7201.80 نقطة، في حين وصلت خسارة مؤشر «ستاندرد أند بورز-500» إلى 9,51% مستقرًا عند 2480,73 نقطة، حسب وكالة «فرانس برس».

كلمات مفتاحية