تراجع الدولار الأميركي لأدنى مستوياته في 7 أسابيع

تراجع الدولار الأميركي إلى أدنى مستوياته في سبعة أسابيع مقابل الين الياباني، بعد أن لمح جيروم باول رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي إلى أن البنك المركزي قد يخفض أسعار الفائدة في مواجهة فيروس كورونا.

وقال باول يوم الجمعة إن البنك المركزي «سيتحرك عند الاقتضاء» لدعم الاقتصاد في مواجهة المخاطر التي يفرضها تفشي الفيروس، لكنه أضاف أن الاقتصاد ما زال في وضع قوي.

ويتجه الين الياباني صوب تحقيق أكبر مكاسبه اليومية منذ مايو 2017 مع إقبال المستثمرين على العملة التي تعد ملاذا آمنا. وارتفعت العملة إلى 105.72 ين للدولار وصعدت في أحدث معاملاتها 1.51% إلى 107.92%.

ونزل مؤشر الدولار 0.324% إلى 98.127%، منخفضا حوالي 1% هذا الأسبوع بفضل توقعات متنامية لخفض الفائدة.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط