بعد رفع الحظر.. البريطانيون يتدفقون مجددًا على شرم الشيخ في مصر

صورة من الجو لمجمع فندقي قيد الإنشاء في منتجع شرم الشيخ، 26 فبراير 2019 (فرانس برس)

عاد السياح البريطانيون مجددًا إلى منتجع شرم الشيخ المصري على البحر الأحمر بجنوب سيناء، بداية من الأسبوع الماضي، عقب قرار الحكومة البريطانية إلغاء الحظر على الرحلات الدولية إلى مطار هذه المدينة الساحلية.

ووصلت أولى الرحلات الجوية البريطانية المباشرة التابعة لشركة «إنتر إير»، القادمة من برمنغهام وعلى متنها 110 ركاب، إلى مطار شرم الشيخ، الخميس، بحسب ما أعلن مسؤول في هيئة الطيران المدني المصرية.

وأوضح المسؤول، أن «إنتر إير» ستنظم رحلة واحدة أسبوعيًّا من بريطانيا إلى شرم الشيخ خلال الموسم الشتوي الحالي، مضيفًا أن عدد الرحلات من بريطانيا إلى شرم الشيخ سيزداد خلال موسم الصيف، وفق وكالة «فرانس برس».

اقرأ أيضا: محافظة البحر الأحمر المصرية تستغني عن منتجات البلاستيك حماية للبيئة    

وأعلنت الحكومة البريطانية في 22 نوفمبر الماضي، رفع القيود التي كانت مفروضة على الرحلات الجوية إلى مطار شرم الشيخ، بعد نحو أربعة أعوام من الحظر.

وكانت بريطانيا قررت حظر الطيران إلى منتجع شرم الشيخ المصري المطل على البحر الأحمر عقب إسقاط تنظيم «داعش» في أكتوبر 2015 طائرة روسية أقلعت من المدينة الساحلية، ما أسفر عن مقتل 224 شخصًا كانوا على متنها.

ودفع الحادث روسيا أيضًا إلى فرض حظر على خطوط طيرانها إلى المطارات المصرية، إلا أن موسكو استأنفت رحلاتها إلى القاهرة في أبريل من العام الماضي، فيما لا تزال الرحلات الروسية إلى شرم الشيخ معلقة.

ووفق الوكالة الفرنسية، فقد بلغ عدد الزوار البريطانيين لمصر في العام 2018 نحو 415 ألف سائح، رغم الحظر.

وكانت السياحة في مصر، التي تعد من أهم مصادر النقد الأجنبي في البلاد، شهدت تراجعًا حادًّا عقب إسقاط الطائرة الروسية، خصوصًا أن القسم الأكبر من السياح الذين يفدون إلى مصر، من روسيا.

وبدأ قطاع السياحة بالتعافي خلال العامين الماضيين، إذ سجل وفود 8.2 مليون سائح في 2017 وارتفع العدد إلى 11.3 مليون في العام الماضي.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط