اتفاق بين روسيا وأوكرانيا حول نقل الغاز

نائب رئيس المفوضية الاوروبية لشؤون الطاقة مع وزيري النفط الروسي والاوكراني (فرانس برس)

وقعت موسكو وكييف مذكرة تفاهم بشأن نقل الغاز الروسي إلى أوروبا عبر أوكرانيا، إثر مفاوضات صعبة منذ أشهر، كما أعلنت مجموعة غازبروم الروسية والرئاسة الأوكرانية، أمس الجمعة.

ونقلت وكالة الأنباء الروسية عن ناطق باسم غازبروم، أن «الطرفين الروسي والأوكراني وقعا مذكرة تفاهم بشأن تمديد عبور الغاز»، دون تفاصيل عن محتوى الاتفاق، وفق «فرانس برس».

اقرأ أيضا: الاتحاد الأوروبي يمدد عقوباته الاقتصادية على روسيا ستة أشهر   

من جهتها، أكدت الرئاسة الأوكرانية، أمس، التوصل إلى «اتفاق نهائي لنقل الغاز»، موضحة أن التفاصيل ستعلن السبت.

بدوره، صرح وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك لوكالة أنباء «ريا نوفوستي»، أن الاتفاق مدته خمس سنوات، ومن المقرر توقيع العقد قبل نهاية العام.

كان عامل الوقت ضاغطا، لأن العقد الحالي ينتهي في 31 ديسمبر الجاري. ولو فشلت المحادثات، كانت الإمدادات الأوروبية ستتأثر رغم أن الدول الأوروبية المعنية ملأت مخزوناتها من الغاز بعد أن عانت من النزاع الروسي الأوكراني خلال أعوام الألفين، وفق الوكالة الفرنسية.

وجرت مفاوضات ثلاثية الخميس، في برلين بين روسيا وأوكرانيا والاتحاد الأوروبي، تم بموجبها التوصل إلى اتفاق مبدئي، إلا أنها استمرت الجمعة في مينسك عاصمة بيلاروسيا.

وتدهورت العلاقات الروسية الأوكرانية إلى حد كبير منذ العام 2014، مع ضم القرم وبداية الحرب في شرق أوكرانيا. وترك ذلك تأثيرا سيئا على تقدم المحادثات بين غازبروم ونظيرتها الأوكرانية «نفتوغاز».

وجرى توقيع العقد المعمول به بعد أزمة الغاز السابقة التي أثرت في الإمدادات الأوروبية مطلع العام 2010.

وإذا كانت أوروبا تعتمد بشكل كبير على الغاز الروسي (35% من استهلاكها)، إلا أنها أقل اعتمادا على عبور الغاز أوكرانيا بعد أن انخفض بنسبة 40% على مدى الخمسة عشر عاما الماضية، في أعقاب نزاعين حول هذه المسألة (2006 و2009).

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط