إلون ماسك: «تيسلا» تتلقى 150 ألف طلبية مسبقة لشاحنة «سايبر تراك»

تحطمت النوافذ المضادة للصدمات بعدما ألقى أحد الموظفين عليها كرة حديدية (فرانس برس)

تلقت شركة «تيسلا» نحو 150 ألف طلبية مسبقة لشاحنتها الكهربائية الصغيرة، على ما أكد مؤسسها المشارك إلون ماسك، بعد يومين على الكشف عن الآلية في مراسم تميزت بعرض فاشل حول متانة زجاج الشاحنة.

فخلال العرض في لوس انجليس الخميس، ألقى أحد العاملين في الشركة مطرقة فولاذية ضد زجاج مصفح من شاحنة «سايبر تراك»، وقد أصيب بأضرار، ما دفع إلون ماسك إلى التفوه بـ«شتيمة»، وفق «فرانس برس».

وتراجعت أسهم «تيسلا» المصنعة للشاحنة بنسبة 6% في اليوم التالي مع تعليقات فاترة حول الآلية. وكتب ماسك في تغريدة عبر حسابه على «تويتر»: «حتى الآن 146 ألف طلبية لسايبر تراك.. مع أن الشاحنة ليست موضع حملة إعلانية».

اقرأ أيضا: نوافذ سيارة «تيسلا» الجديدة ليست مضادة للصدمات  

وعلى موقعها الإلكتروني توفر «تيسلا» إمكانية التقدم بطلبية من أحد النماذج الثلاثة المتوافرة في مقابل دفع مبلغ رمزي -يعوض بالكامل- قدره مئة دولار. لذا يتعذر القول كم من الحجوزات ستحول إلى طلبيات مؤكدة.

و«سايبر تراك» مصنوعة من المواد نفسها التي يخطط ماسك لاستخدامها في صاروخ «سبايس إكس» وبإمكانها الوصول إلى سرعة 100 كيلومتر في الساعة في غضون ثلاث ثوان.

وأوضح ماسك، أن سعر هذه المركبة سيراوح بين 39900 و69900 دولار، وهي تتسع لستة مقاعد ويمكنها أن تحمل 1,5 طن وتقطر سبعة أطنان.

المزيد من بوابة الوسط