صندوق الثروة السيادي الروسي يفتح مكتبا في السعودية

أعلن صندوق الثروة السيادي الروسي، الثلاثاء، فتح مكتب في السعودية ليكون الأول في الخارج، وذلك قبل زيارة متوقعة للرئيس فلاديمير بوتين إلى الرياض الأسبوع المقبل.

وقالت إدارة الصندوق الروسي للاستثمار المباشر الثلاثاء: «إنه يأمل من خلال فتح المكتب في السعودية في تعزيز التعاون بين البلدين في المجال الاقتصادي وغيره من المجالات».

وقال الرئيس التنفيذي للصندوق كيريل ديمترييف، في بيان، إن الصندوق «هو أول مؤسسة استثمار روسية تفتح مكتبًا في السعودية».

وأضاف: «فتح مكتب السعودية سيمكن من تحقيق اختراق في مجالات واسعة للتعاون الثنائي».

وأنشأ الصندوق الروسي للاستثمار المباشر والصندوق السيادي السعودي صندوقًا مشتركًا للاستثمار في عدد من المشاريع، حيث صادق الطرفان على أكثر من 25 مشروعًا مشتركًا باستثمار إجمالي يزيد على 2.5 مليار دولار في قطاعات بينها الذكاء الصناعي والطب والبنى التحتية.

ويدرس الصندوق الروسي وشركة «أرامكو» السعودية العملاقة للنفط القيام بمشاريع في قطاع خدمات النفط بقيمة تزيد على مليار دولار، بحسب الصندوق الروسي، وتوثقت العلاقات بين موسكو والرياض في السنوات الأخيرة، حيث قادت الدولتان المنتجتان للنفط اتفاقًا لمنع انهيار أسعار النفط التي تسبب انخفاضها بأضرار لاقتصاد البلدين.

ويمكن أن تؤدي زيارة بوتين للسعودية إلى التوقيع على نحو 30 اتفاقًا بعضها في مجال الطاقة، بحسب وزير الطاقة ألكسندر نوفاك.

المزيد من بوابة الوسط