مصرف إنجلترا يحذر من «صدمة» للاقتصاد البريطاني بسبب بريكست

حاكم مصرف إنجلترا، مارك كارني، في لندن، 1 أغسطس 2019، (ا ف ب)

حذر حاكم مصرف إنجلترا، مارك كارني، اليوم الجمعة، من أن مواصلة إجراءات «بريكست» بدون اتفاق، كما هو مقرر في 31 أكتوبر، سيسبب «صدمة فورية» للاقتصاد البريطاني، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وقال كارني، في تصريحات لـ«بي.بي سي»، «من دون اتفاق ستكون الصدمة على الاقتصاد فورية»، في حين لم يستبعد رئيس الوزراء البريطاني الجديد بوريس جونسون احتمال خروج لندن بدون اتفاق من الاتحاد الأوروبي.

وقال كارني إنه «لن يعود بإمكان بعض الشركات القيام بعملها وتحقيق أرباح» في حال حصل ذلك. يذكر أن «بريكست» هو الاختصار السياسي المتداول لـ«خروج بريطانيا من عضوية الاتحاد الأوروبي».

وأضاف كارني، أنه في مثل تلك الحالة، سيتسبب انهيار الجنيه الإسترليني في ارتفاع أسعار السلع المستوردة، مثل البنزين والمواد الغذائية فجأة، لترتفع معدلات التضخم.

ولا يتوقع كارني التوصل إلى اتفاق مع الاتحاد الأوروبي، رغم تصريحات حكومة جونسون الجديدة في هذا الشأن، وإنها تسعى للتوصل إليه، منبها إلى أن خروج بريطانيا دون اتفاق «محتمل جدًا».

وتابع كارني: «هناك بعض الشركات الكبيرة جدًا في هذا البلد والمربحة جدًا، ستصبح غير مربحة، غير ذات جدوى اقتصادية في حال بريكست من دون اتفاق».