رئيسة بنك صيني تحذر من مخاطر خارجية وتدعو للإسراع بتحويل اليوان لعملة عالمية

أوراق اليوان الصينية (الإنترنت)

حذرت رئيسة مجلس إدارة بنك التصدير والاستيراد الصيني، هو شياو ليان، من أن مخاطر خارجية مرتبطة بالحماية التجارية العالمية قد تضر بالقطاع المالي الصيني، داعية إلى الإسراع بخطى إصلاحات تهدف لتحويل اليوان لعملة عالمية.

وأوضحت هو شياو ليان، وفق ما نقلت «رويترز»: «أقيمت حواجز فيما يخص التجارة والاستثمار والتعاون بين الشركات وتبادل التكنولوجيا وما إلى ذلك وهذا يجعلنا فعليًا نخشى أن يتضرر القطاع المالي، وهو الدماء التي تغذي الاقتصاد وداعم وضامن مهم للعولمة، من هذا التيار المعاكس».

وتخوض الصين حربًا تجارية مع الولايات المتحدة أدت لتبادل البلدين فرض رسوم على سلع بمئات المليارات من الدولارات. كما شددت الإدارة الأميركية الرقابة على الشركات الصينية بما في ذلك عملاق الاتصالات هواوي التي مُنعت من دخول السوق الأميركية وقيدت فعليًا قدرتها على شراء التكنولوجيا الأميركية قبل تراجع الرئيس الأميركي عن هذا القرار شريطة ألا تتسبب المعاملات التجارية «بمشكلات وطنية كبيرة وطارئة»، على حد وصفه.

وقالت هو شياو ليان إن تغير بيئة التجارة والاستثمار يشير إلى حاجة البلاد للتخطيط أفضل لمواجهة أي مشاكل محتملة. وأضافت وفق ما أوردت «رويترز»: «أعتقد أن خطى تحويل اليوان لعملة عالمية ينبغي أن تتحرك بوتيرة أسرع».

وتعرضت عملية تحويل العملة الصينية لعملة عالمية لانتكاسة منذ 2016 بسبب قيود حكومية أكثر صرامة للحد من نزوح رأس المال للخارج في ظل ضعف اليوان.

وأكدت هو شياو ليان على الحاجة لتعزيز قدرة القطاع المالي الصيني ككل على المنافسة كشرط مسبق كي تصبح العملة الصينية عالمية بما في ذلك جهود تحديث المؤسسات المالية والتوسع في الانفتاح والتحديث المالي وإزالة التشوهات في تسعير القروض.

المزيد من بوابة الوسط