«جاغوار لاندروفر» تقرر تصنيع سيارات كهربائية في بريطانيا

معرض سيارات جاغوار لاندروفر في 2012 (فرانس برس)

أعلنت شركة جاغوار لاندروفر، اليوم الجمعة، أنها سوف تصنع السيارات الكهربائية في مصنعها وسط إنجلترا، وهو ما يحمي آلاف الوظائف ويوفر دفعة كبيرة لبريطانيا بعد خروجها من الاتحاد الأوروبي.

وقالت المجموعة المملوكة للهند في بيان «كشفت جاغوار لاندروفر عن خططها تصنيع مجموعة من العربات الكهربائية في مصنعها لتصنيع السيارات في كاسل بروميتش بالمملكة المتحدة».

وسيتم تحويل المصنع الموجود في برمنغهام، ثاني أكبر المدن البريطانية، لكي يتمكن من إنتاج مجموعة من السيارات الكهربائية.

وقالت الشركة إن أول سيارة سيتم انتاجها هي سيارة «جاغوار إكس جاي صالون الفاخرة من الجيل التالي التي تعمل بالكهرباء بشكل كامل». 

وتعتبر هذه الأخبار جيدة لقطاع السيارات البريطاني المملوك معظمه لدول أجنبية. وحذر هذا القطاع من تأثيرات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، المقرر نهاية أكتوبر. 

ويوظف مصنع كاسل بروميتش نحو 2500 عاملاً ويقع بالقرب من الطريق السريع «ام6». 

وقالت الشركة «إعلان اليوم الذي يحمي آلاف الوظائف في المملكة المتحدة، هو المرحلة الثانية من تطبيق استراتيجية جاغوار لاند روفر لإنتاج السيارات الكهربائية». 

وتهدف الشركة إلى عرض خيارات السيارات الكهربائية لجميع طرازات سيارات جاغوار ولاند روفر الجديدة بحلول 2020. 

وحذر قطاع السيارات أواخر الشهر الماضي بأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بدون اتفاق سيكلف شركات صناعة السيارات في بريطانيا ما يصل إلى 70 مليون جنيه استرليني (89 مليون دولار، 78 مليون يورو) يوميا بسبب تأخيرات الانتاج. 

وقال اتحاد مصنعي وتجار السيارات أنهم يتوقعون أن يخسر القطاع، الذي يشمل عددا من شركات تصنيع السيارات الأجنبية مثل فورد وهوندا ونيسان، 50 ألف جنيه استرليني في الدقيقة في أسوأ الحالات.