طوكيو ترد على طهران: شراء النفط الإيراني يعود للشركات اليابانية

رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي إيران مع الرئيس الإيراني حسن روحاني خلال زيارته إلى طهران، 12 يونيو 2019، (بي بي سي)

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية اليابانية تاكيشي أوسوغا، صباح الخميس، ردًا على سؤال بشأن توقف مبيعات النفط الإيراني إلى اليابان «ما نفهمه أن هذه كانت رغبة الجانب الإيراني»، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وأضاف أوسوغا، في تصريحات نقلتها الوكالة، «شراء النفط (من إيران) هو قرار عائد للشركات الخاصة».

وتأتي تلك التصريحات على خلفيـة زيارة رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي إلى إيران، أمس الأربعاء، بهدف خفض التوتر بين واشنطن وطهران، مع دعوة الأخيرة إلى «القيام بدور بناء» في الشرق الأوسط، بحسب الوكالة.

وصرح الرئيس الإيراني، حسن روحاني، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع آبي، بأن الأخير «أبدى اهتمام بلاده بمواصلة شراء النفط الإيراني».

ويعد آبي أول رئيس حكومة ياباني يزور إيران منذ الثورة التي أسقطت الشاه في عام 1979، واليابان حليف أساسي للولايات المتحدة، العدو اللدود لإيران، وترتبط بعلاقات جيدة تقليدياً مع طهران.

وتأتي زيارة رئيس الحكومة اليابانية وسط تصاعد التوتر بين طهران وواشنطن ما أثار مخاوف من حدوث انفجار في منطقة الخليج. وأيضًا وسط قلق بشأن مستقبل الاتفاق الدولي مع إيران حول برنامجها النووي المبرم في فيينا في 2015 وذلك بعد أن انسحبت منه واشنطن في مايو 2018.

وقال آبي إثر استقباله من الرئيس الإيراني حسن روحاني «لا أحد يرغب في حرب، وتأمل اليابان في القيام بدور طلائعي في خفض التوتر».

وأضاف «يجب بأي ثمن تفادي سماع دوي الأسلحة» مؤكدًا أن «السلم والاستقرار في الشرق الأوسط لأزمان ليس فقط لازدهار هذه المنطقة بل أيضًا العالم بأسره».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط