زيادة المخزون الأميركي تجبر أسعار النفط على التراجع

منشآت نفطية بحقل الشرارة (أرشيفية: شركة أكاكوس)

تراجعت أسعار النفط اليوم الأربعاء، بعد أن أظهرت بيانات صناعية زيادة في مخزونات الخام الأميركية إضافة إلى تعهد السعودية بالحفاظ على توازن الأسواق.

وقال محللون إن أسواق النفط لا تزال في حالة من شح الإمدادات في ظل تخفيضات الإنتاج التي تقودها منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وتصاعد التوتر السياسي في الشرق الأوسط.

وتراجعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي برنت 39 سنتًا أو 0.5% إلى 71.79 دولار للبرميل.

وانخفضت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي تسليم يوليو 59 سنتًا أو 0.9% إلى 62.54 دولار للبرميل. وانقضى أجل عقد يونيو يوم الثلاثاء بالتسوية عند 62.99 دولار للبرميل بانخفاض 11 سنتا.

وقال معهد البترول الأميركي، إن مخزونات الخام الأميركية ارتفعت بمقدار 2.4 مليون برميل في الأسبوع الماضي إلى 480.2 مليون برميل مقارنة مع توقعات المحللين بانخفاضها 599 ألف برميل.

وتعلن إدارة معلومات الطاقة الأميركية البيانات الرسمية لمخزونات النفط في وقت لاحق من يوم الأربعاء.

وإلى جانب العوامل الأساسية للسوق، يراقب تجار النفط التوترات بين الولايات المتحدة وإيران، وتصاعدت هذه التوترات منذ أن أعاد ترامب فرض عقوبات على صادرات النفط الإيرانية في محاولة لتكبيل اقتصاد إيران وإجبارها على وقف برنامجها النووي.

المزيد من بوابة الوسط