وزير الاقتصاد الفرنسي يعتبر أن اليورو لم يكن يومًا مهددًا كما هو عليه اليوم

قال وزير الاقتصاد الفرنسي برونو لومير الثلاثاء إن اليورو لم يكن يومًا مهددًا كما هو عليه اليوم، بسبب الأزمة الاقتصادية القائمة نتيجة الحروب التجارية، ورغبة بعض القادة الأوربيين بوقف التعامل بالعملة الموحدة.

وأضاف الوزير الفرنسي خلال لقاء عقده مع الصحافة الدبلوماسية في باريس: «هناك من يعتقدون مثلي أن اليورو بات مهددًا، وهو بالفعل لم يكن يوما مهددا كما هو عليه اليوم، مشيرا أيضا إلى خطر عودة الأزمة المالية».