مستشار أميركي يتوقع لقاء بين ترامب والرئيس الصيني في قمة العشرين

الرئيس الصيني ونظيره الأميركي (أرشيفية : الإنترنت)

من المرجح أن يلتقي الرئيس الأميركي دونالد ترامب، مع الرئيس الصيني شي جينبينغ، على هامش قمة مجموعة العشرين يومي 28 و29 يونيو المقبل، بهدف التطرق إلى المأزق الذي آلت إليه المفاوضات التجارية بين البلدين، هذا ما أعلنه المستشار الاقتصادي للرئيس الأميركي لاري كودلو.

وصرح المستشار لقناة فوكس نيوز أن فرص لقاء ترامب وشي، خلال هذا الاجتماع هي على الارجح كبيرة نسبيا، حسب وكالة «فرانس برس».

كان المفاوضون الصينيون والأميركيون، قد التقوا الخميس والجمعة الماضيين في واشنطن دون التوصل إلى اتفاق، واتهمت واشنطن بكين بالتراجع عن العديد من النقاط، التي تم بحثها لأشهر بغرض التوصل إلى اتفاق تجاري بين أكبر اقتصادين في العالم.

وزاد ترامب الضغط بقراره يوم الجمعة الماضي، رفع الرسوم الجمركية العقابية المفروضة على 200 مليار دولار من الواردات الصينية من 10 إلى 25%، في وقت كان الوفد الصيني برئاسة نائب رئيس الوزراء موجودا في واشنطن.

ترامب يطلق آلية لزيادة الرسوم الجمركية على بقية الواردات الصينية

وفي الإجمال فإن قيمة المنتجات الصينية التي فرضت عليها رسوم إضافية من واشنطن تبلغ حاليا 250 مليار دولار، كما أمر ترامب ببدء الإجراءات بهدف فرض رسوم جمركية على الواردات الباقية البالغة قيمتها نحو 300 مليار دولار.

وقال كودلو أمس الأحد، «نحتاج إلى شيء أكثر وضوحا وحتى يحدث ذلك سنبقي الرسوم الجمركية.. لا يمكننا أن نقبل أي رجوع للوراء»، مشيرا إلى أنه لم يتم تحديد «أي خطة عملية ونهائية» بشأن باقي المفاوضات.

ودعت الصين وزير الخزانة ستيفن منوتشين والممثل الأميركي للتجارة روبرت لايتهايزر لزيارة بكين، دون تحديد أي موعد للزيارة.

وتشترط واشنطن خفضا لعجزها التجاري الضخم مع بكين (378 مليار دولار في 2018) و«تغييرات بنيوية» مثل وضع حد للنقل التلقائي للتكنولوجيا وحماية الملكية الفكرية الأميركية، إضافة إلى إلغاء الدعم الحكومي الصيني للشركات العامة.

المزيد من بوابة الوسط