حدث نادر.. ناقلة نفط إيرانية دخلت ميناء جدة

ناقلة نفط في ميناء بندر عباس الإيراني في 30 أبريل 2019 (فرانس برس)

اضطرت ناقلة نفط إيرانية كانت تبحر إلى قناة السويس، للاتجاه إلى ميناء جدة غرب السعودية، بسبب «عطل في المحرك» طرأ في البحر الأحمر، حسبما نقلت وكالة «فرانس برس» عن مصدر رسمي.

وتدور حرب نفوذ إقليمية بين إيران والسعودية، حيث قطع البلدان علاقاتهما الدبلوماسية قبل أكثر من ثلاث سنوات.

إيران: الاتهامات السعودية «مخالفة للواقع»

وكتبت الوكالة التابعة لوزارة النفط الإيرانية الخميس أن العطل أدى إلى «فقدان السيطرة» على الناقلة الإيرانية التي لم تتسبب بـ«تسرب نفطي»، وأن الحادث الذي وقع «صباح الثلاثاء، لم يؤد إلى حدوث تلوث بيئي».

وأضافت الوكالة «بالتنسيق مع السلطات المعنية اتجهت الناقلة إلى ميناء جدة كونه أقرب ميناء إليها لإصلاح العطل واتخاذ التدابير اللازمة».

ولم توضح الوكالة تاريخ دخول الناقلة ميناء جدة ولا ما إذا كانت لا تزال موجودة فيه. لكنها أوضحت أن جميع أفراد طاقم السفينة بخير، والبالغ عددهم 26 فردًا.

السعودية عنصر أساسي في تحالفات واشنطن في الشرق الأوسط، حيث تعتزم واشنطن إطلاق حملة لممارسة «ضغوط قصوى» على إيران.

الجبير مهددًا إيران: السعودية ستسعى لتطوير سلاح نووي

وكثفت الولايات المتحدة ضغوطها على الجمهورية الإسلامية بإنهائها في 22 أبريل للاستثناء الذي كان يسمح لثماني دول بشراء النفط الإيراني دون مخالفة العقوبات الاقتصادية الأميركية. ودخل هذا الإجراء حيز التنفيذ الخميس.

في يناير 2018 غرقت ناقلة النفط الإيرانية «سانشي» التي كانت تنقل 136 ألف طن من المحروقات بعد اصطدامها بسفينة شحن قبالة السواحل الصينية. وقتل أفراد طاقم السفينة الـ32 في الحادث الذي أدى إلى كارثة بيئية.

المزيد من بوابة الوسط