ترامب يوافق على إنفاق تريليوني دولار لتحسين البنى التحتية

رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي وبجانبها زعيم الأقلية الديموقراطية تشاك شومر لدى خروجهما من البيت الأبيض. (فرانس برس)

أعلن قادة الديمقراطيين نانسي بيلوسي وتشاك شومر عقب لقائهما الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الثلاثاء، في البيت الأبيض الاتفاق معه على تخصيص تريليوني دولار لتحسين البنى التحتية المتقادمة.

وقال زعيم الأقلية الديمقراطية في مجلس الشيوخ شومر: «لقد اتّفقنا على رقم جيد جدًا: (تخصيص) تريليوني دولار للبنى التحتية»، في مؤشر إلى وجود نية لدى الطرفين للعمل معًا من أجل إنجاز هدف أساسي مشترك للحزبين بتحسين الطرق والجسور والمطارات وسكك الحديد ومجاري المياه وخدمات الإنترنت.

وتابع شومر أن الرئيس نفسه كان «تواقًا لرفع المبلغ إلى تريليوني دولار»، مضيفًا أن الاجتماع جرى بأجواء إيجابية «بخلاف اجتماعات أخرى عقدناها، وهذا مؤشر جيد جدًا».

بدورها، قالت رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي إنها وشومر اتّفقا مع ترامب على مقترح «واعد»، مضيفة أن «الديمقراطيين سينتظرون بفارغ الصبر رؤية خطط الرئيس لتمويله».

وقالت إنها وشومر سيجتمعان مجددًا مع الرئيس الأميركي بعد ثلاثة أسابيع.

ومن شأن التزام الحزبين العمل معًا على وضع خطط للبنى التحتية أن يشكل اختراقًا على الساحة السياسية في واشنطن التي تخيّم عليها الخلافات والانقسامات الحزبية، لكن لا شيء يضمن تمرير المشروع في الكونغرس الذي يكبّله الانقسام الحزبي.

وقد تواجه الديمقراطيون مرارًا مع ترامب والبيت الأبيض على خلفية التحقيقات في تدخل روسي في انتخابات 2016. ولدى سؤالها عمّا إذا كان من الصعب العمل مع ترامب الذي يواصل مهاجمة التحقيقات قالت بيلوسي «قد تكون لدينا صعوبات في نواحٍ أخرى لكن لا يمكننا أن نتجاهل احتياجات الشعب الأميركي». وكان ترامب أعلن مرارًا عن سعيه لتحسين البنى التحتية.

وقد أطلق وعدًا بهذا الصدد خلال الحملة الانتخابية في العام 2016 وفي مطلع العام 2018 في خطابه عن حال الاتحاد.  وقال شومر إن دعم ترامب أساسي لتحقيق تقدّم على صعيد البنى التحتية. وأضاف أن إقرار تمويل المشروع في مجلس الشيوخ (حيث يحظى الجمهوريون بالغالبية) لن ينجح إن لم يكن الرئيس موافقًا.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط