أسهم أوروبا تتلقى الدعم من مهلة الانسحاب البريطاني

بورصة فرانكفورت (رويترز)

ارتفعت أسواق الأسهم الأوروبية، يوم الجمعة، في ظل حالة من الارتياح بشأن اتفاق الاتحاد الأوروبي على مهلة مدتها أسبوعين لتفادي خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق الأسبوع المقبل.

كما ترك البيان الختامي الصادر عن اجتماع لزعماء الاتحاد الأوروبي يوم الخميس أيضًا الباب مفتوحًا أمام تمديد أطول إذا عجزت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي عن نيل موافقة البرلمان للمرة الثالثة على اتفاقها للخروج الذي تفاوضت عليه مع الاتحاد كما هو متوقع.

وبعد يومين من تكبد الخسائر، ارتفع المؤشر الأوروبي ستوكس 600 بنسبة 0.3%، بقيادة مكاسب نسبتها 0.6% حققها المؤشر داكس الألماني وارتفاع الأسهم الفرنسية 0.2%.

وانخفض المؤشر «فايننشال تايمز» 100 البريطاني، الزاخر بشركات تعتمد على الإيرادات الدولية وتميل إلى تكبد خسائر مع ارتفاع الجنيه الإسترليني، 0.2%.

وارتفع الجنيه الإسترليني، الذي شهد تقلبات كثيفة في الأسبوع الأخير بفعل التحولات المتعلقة بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، 0.3% في التعاملات المبكرة.

وارتفعت أسهم «دويتشه بنك» أكثر من اثنين بالمئة بعد إفصاحات أظهرت أن أعضاء مجلس إدارة البنك تلقوا مكافآت للمرة الأولى في أربع سنوات. وارتفعت أسهم البنك في وقت سابق من الأسبوع الجاري بفعل احتمال اندماجه مع كومرتس بنك.

وقاد قطاع التجزئة المكاسب مع ارتفاعه نحو واحد بالمئة، فيما ربحت أسهم التكنولوجيا 0.6% مقتدية بالمكاسب التي حققتها بورصات وول ستريت وآسيا. وحقق قطاع التكنولوجيا مكاسب بعد نتائج إيجابية مفاجئة من ميكرون لصناعة الرقائق أعلنتها في وقت سابق من الأسبوع الجاري.

وارتفع سهم سيلترونيك إيه.جي الألمانية لصناعة الرقائق 3.6% وتصدر الأسهم الرابحة على المؤشر ستوكس 600. كما ارتفعت أسهم أديداس وبوما بعد تقرير فصلي مخيب للتوقعات صادر عن منافستهما نايك التي ألمحت إلى تباطؤ الزخم للشركة الأميركية في السوق المحلية.

المزيد من بوابة الوسط