الذهب يهبط لأدنى مستوى في 5 أسابيع مع تحسن الشهية للمخاطرة

سبائك من الذهب (رويترز)

تراجع الذهب إلى أدنى مستوى له في خمسة أسابيع يوم الإثنين مع تماسك الدولار وإقبال المستثمرين على الأصول الأعلى مخاطرة وسط آمال بتهدئة النزاع التجاري بين الولايات المتحدة والصين.

وفي الساعة 10:48 بتوقيت جرينتش، كان السعر الفوري للذهب متراجعًا 0.5% إلى 1286.60 دولار للأوقية (الأونصة) بعد أن لامس أقل مستوى له منذ 25 يناير في وقت سابق من الجلسة.

ونزلت عقود الذهب الأميركية الآجلة 0.9% إلى 1288 دولارًا للأوقية. وهوى الذهب 2.6% الأسبوع الماضي، في أكبر انخفاض أسبوعي له في أكثر من عام ونصف العام.

وقال كارستن مينكه المحلل لدى جوليوس بير: «لا شك أن تزايد الشهية للمخاطرة له أثر سلبي بعض الشيء على الذهب. شهدنا قدرًا لا بأس به من البيع يوم الجمعة مع صعود الدولار، وهذا مستمر اليوم، مما يفرض بعض الضغوط على الذهب. كما دفع التراجع لما دون 1300 دولار (يوم الجمعة) بعض المتعاملين الآخرين المعتمدين على التحليلات الفنية إلى البيع».

وارتفعت الأسواق العالمية مدعومة بتوقعات بأن أكبر اقتصادين في العالم ربما ينزعان فتيل الحرب التجارية التي طال أمدها.

وأفاد مصدر مطلع على المفاوضات أن من المرجح أن يتوصل البلدان إلى اتفاق يلغي الرسوم الأميركية المفروضة على سلع صينية لا تقل قيمتها عن 200 مليار دولار.

وعزز الدولار مكاسبه بعد أن سجل أكبر ارتفاع شهري في أربعة أشهر، مما قلص الإقبال على الذهب من حائزي العملات الأخرى. ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، ارتفع البلاديوم في المعاملات الفورية 0.2% إلى 1547.90 دولار للأوقية.

ويقول محللون إن التهديد الذي يشكله إضراب محتمل في جنوب إفريقيا، المنتج الرئيسي لمعدن الحفز الذاتي، يبقي سعر البلاتين مرتفعًا.

وتراجع البلاتين 1.4% إلى 844.75 دولار للأوقية. وتراجعت الفضة 0.4% إلى 15.14 دولار للأوقية، بعد أن كانت قد لامست في وقت سابق أدنى مستوياتها منذ 27 ديسمبر من العام الماضي عند 15.08 دولار.