الدولار والين يهبطان أمام سلة عملات مع زيادة الإقبال على المخاطرة

امرأة تمسك بأوراق نقد فئة 100 دولار. (رويترز)

هبطت عملتا الملاذ الآمن الدولار والين، الإثنين، مع زيادة الإقبال على المخاطرة، بعد أن قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إنه سيؤجل زيادة مزمعة في الرسوم الجمركية على واردات من الصين، بما يعطي إشارة على أن المفاوضات التجارية بين البلدين حققت تقدمًا كبيرًا.

وكان الموعد النهائي الأخير الذي حددته الولايات المتحدة في السابق لفرض رسوم جمركية أعلى على سلع صينية هو الأول من مارس.

وفي أعقاب الأنباء، هبط الين الياباني إلى أدنى مستوى في شهرين مقابل الدولار.

وفي الأسواق الناشئة، قاد الراند الجنوب أفريقي الرابحين مقابل العملة الأميركية، حيث ارتفع 1.4% إلى 13.8495 راند للدولار.

وهبط مؤشر الدولار، الذي يقيس قيمة العملة الأميركية مقابل سلة تضم ست عملات، 0.1% إلى 96.429.

كما تراجع الين إلى أدنى مستوى في شهرين مقابل اليورو، الذي بلغ في أحدث قراءة 126.255 ين، بارتفاع نسبته 0.7%.

وهبطت العملة اليابانية أيضًا مقابل الدولار، الذي جرى تداوله في أحدث معاملات عند 111.11 ين، بارتفاع نسبته 0.4%.

وارتفع اليوان الصيني إلى 6.6737 يوان للدولار ليلامس أعلى مستوى منذ منتصف يوليو، وزاد 0.3% إلى 6.68 يوان. وربحت العملة الصينية 2.7% مقابل الدولار في 2019، معوضة بعض خسائر العام الماضي التي بلغت 5.5%.

وارتفع الدولار الأسترالي 0.6% إلى 0.7175 دولار أميركي. وزاد الدولار النيوزيلندي 0.6% إلى 0.6880 دولار أميركي. وارتفع اليورو أيضًا مقابل الدولار وبلغت مكاسبه 0.2% عند 1.1363 دولار.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط