ارتفاع في ثروات أصحاب المليارات بالصين

عملات فئة 20 دولارًا (ا ف ب)

أظهرت دراسة، نشرها الجمعة مصرف «يو بي اس» السويسري ونقلتها «فرانس برس»، أن ثروة أصحاب المليارات شهدت نموًا غير مسبوق العام الماضي، خصوصًا في الصين، حيث اتسع هذا النادي الضيق بواقع شخصين إضافيين أسبوعيًا.

وفي 2017، ازدادت ثروة الأشخاص الذين تزيد أصولهم عن مليار دولار بنسبة 19 % على المستوى العالمي إلى 8900 مليار دولار هي مجموع أموال 2158 شخصًا بحسب هذه الدراسة.

وكان الازدياد أعلى بمرتين في الصين، إذ بلغ النمو 39 % ليصل إلى 1120 مليار دولار، وفق هذه الدراسة التي أجراها البنك السويسري بالاشتراك مع شركة "بي دبليو سي» للتدقيق المالي.

وعلى سبيل المقارنة، ازدادت ثروة أصحاب المليارات الأميركيين بنسبة 12% في 2017 لتبلغ 3600 مليار دولار فيما ارتفعت ثروة نظرائهم الأوروبيين بنسبة 19% إلى 1900 مليار، خصوصًا بفعل عودة سعر صرف اليورو إلى الارتفاع في مقابل الدولار.

التوتر بين واشنطن وبكين بنذر بـ «سيناريو قاتم»
وقال المسؤول عن وحدة أصول الزبائن الأكثر ثراء في المصرف جوزف ستادلر، في تصريحات أوردها بيان للمؤسسة: «خلال العقد المنصرم، أنشأ أصحاب المليارات الصينيون شركات أكبر تميزت أيضًا بمردودها المالي الأعلى كما رفعوا مستوى الحياة وحققوا ثروات طائلة». وأضاف «لكن هذه ليست سوى البداية».

وأشار المصرف إلى أن خطر الحرب الاقتصادية بين الولايات المتحدة والصين قد يؤدي إلى اختلال في النمو الاقتصادي وفي الثروات المتأتية عنه تاليًا.

وفي حال استمر تصاعد التوتر، قد تخسر أسواق الأسهم في الولايات المتحدة وآسيا (من دون احتساب اليابان) أيضًا ما يصل إلى 20 % مقارنة مع أعلى نقاطها المسجلة في صيف 2018، وهو سيناريو قاتم بحسب المصرف.

المزيد من بوابة الوسط