وزيرة الخارجية الكندية: قد نتوصل لاتفاق حول «نافتا» قريبًا

وزيرة الخارجية الكندية كريستيا فريلاند

أعلنت وزيرة الخارجية الكندية، كريستيا فريلاند، أنّه من الممكن أن تتوصل الولايات المتحدة وكندا «قريبًا جدًا» إلى اتفاقية جديدة للتجارة الحرة في أميركا الشمالية (نافتا).

وقالت فريلاند، أمس الثلاثاء في أعقاب جلسة مفاوضات جديدة أجرتها في العاصمة الأميركية، إنّ «التوصّل لاتّفاق سيتطلّب حسن النية وحسن المقصد والمرونة من كلا الجانبين، ونعتقد أن ذلك أمر ممكن أن يحدث بصورة وشيكة».

وأضافت أنه «من المهم جدًا إبلاغ رئيس الوزراء جاستن ترودو بهذه التطوّرات. علينا إخطاره شخصيًا. يجب أن نبلغه بالنقطة التي وصلنا إليها»، وفق ما أوردته «فرانس برس».

وتتواصل محادثات تعديل اتفاقية التجارة الحرة في أميركا الشمالية (نافتا)، التي أقرت قبل نحو 25 عامًا، منذ أكثر من عام، بعد أن لوّح الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالانسحاب من الاتفاقية التي وصفها بأنها «كارثية» للعمال الأميركيين.

وخاض مسؤولون أميركيون وكنديون محادثات شاقّة في الأسبوعين الأخيرين لمحاولة تخطي الخلافات حول إعادة صياغة الاتفاقية.

وأواخر أغسطس الماضي أعلنت واشنطن ومكسيكو التوصل إلى اتفاق تجاري جديد، وأبلغت الإدارة الأميركية الكونغرس بأنها تنوي توقيع اتفاقية جديدة بحلول 30 نوفمبر مع المكسيك يمكن أن تضم أيضًا كندا.

ومن المواضيع الشائكة في هذه المفاوضات مسألة التحكيم في الخلافات التجارية، وحماية كندا قطاع إنتاج الحليب ومشتقّاته وقطاعي الإنتاج الثقافي والإعلام المرئي والمسموع.