الليرة التركية تتراجع قبيل قرار بشأن سعر الفائدة

أوراق نقد من فئات مختلفة من الليرة التركية. (أرشيفية. رويترز)

تراجعت الليرة التركية، اليوم الأربعاء، مع تقييم المستثمرين ما قد يسفر عنه اجتماع تحديد سعر الفائدة الذي يعقده البنك المركزي غدًا الخميس، حيث من المتوقع أن يرفع صناع السياسات تكاليف الاقتراض لدعم العملة المتهاوية.

وبحسب وكالة «رويترز»، فقد سجلت الليرة 6.4600 مقابل الدولار مقارنة بـ6.4225 في إغلاق أمس الثلاثاء.

وفقدت العملة أكثر من 40% من قيمتها هذا العام بفعل المخاوف بشأن قبضة الرئيس رجب طيب إردوغان على السياسة النقدية، فضلاً عن النزاع الدبلوماسي بين أنقرة وواشنطن في الفترة الأخيرة.

لكن العملة استقرت تقريبًا معظم فترات الأسبوع الجاري مع توخي المستثمرين الحذر قبيل قرار المركزي بخصوص سعر الفائدة.

ونتيجة لانهيار العملة، خفضت وكالة «فيتش» للتصنيف الائتماني اليوم الأربعاء تصنيفها لأربعة مصارف تركية مع تزايد مخاطر «هبوط حاد» للاقتصاد.

ويأتي الإجراء بعد أن خفضت وكالة «موديز»، في أغسطس الماضي، تصنيفها لعشرين مؤسسة مالية تركية على خلفية تزايد مخاطر «تراجع التمويل».

المزيد من بوابة الوسط