تسارع نشاط شركات منطقة اليورو في أغسطس وانحسار التفاؤل

أظهر مسح أن نشاط قطاع الأعمال في منطقة اليورو تسارع قليلاً خلال الشهر الماضي، ليواصل فترة نمو قوي، لكن تصاعد الحرب التجارية العالمية حد من التفاؤل بشأن استمرار هذه الوتيرة.

وارتفعت القراءة النهائية لمؤشر «آي إتش إس ماركت» المجمع لمديري المشتريات في منطقة اليورو، الذي يعد مقياسًا جيدًا لمتانة الاقتصاد، في أغسطس إلى 54.5، مقارنة من 54.3 في يوليو، بما يزيد قليلًا على التقديرات الأولية التي أشارت لارتفاعه إلى 54.4. ويفصل مستوى الخمسين نقطة بين النمو والانكماش.

وقالت «آي إتش إس ماركت» إن مسوح شهر أغسطس تشير إلى أن اقتصاد منطقة اليورو نما بنسبة 0.4%، بما يتفق مع التوقعات في استطلاع أجرته «رويترز» الشهر الماضي، غير أنها أيضًا شككت في استمرار هذه الوتيرة في الربع المقبل.

وانخفض مؤشر يقيس مستوى التفاؤل إلى أدنى قراءة له في نحو عامين عند 61.6 من 63.1، وقالت «آي إتش إس ماركت» إن مديري المشتريات يشعرون بالقلق من تأثير الحروب التجارية.

وارتفع مؤشر مديري المشتريات في قطاع الخدمات، المهيمن على اقتصاد منطقة اليورو، إلى 54.4 من 54.2، بما يتفق مع القراءة الأولية، لكنه يقل قليلاً عن القراءات المسجلة في بداية العام.

المزيد من بوابة الوسط